أم صح

كتب: ندى نور -

01:42 م | الثلاثاء 01 أكتوبر 2019

أبرز مشكلات الدراسة بعد أسبوعين

بعد مرور أسبوعين من بدء العام الدراسي، ظهرت استغاثات من أولياء الأمور، لأسباب مختلفة منها الإهمال واستمرار أعمال الصيانة والمطالبة بدفع المصروفات، أما أغربها كان تهديد طفل بمنعه من دخول المدرسة بسبب شعره "الكيرلي".

وخلال التقرير التالي نقدم موجزا عن أبرز المشكلات التي واجهت أولياء الأمور والأطفال خلال الأسبوعين الماضيين.

- أولياء أمور مدرسة الشيخ زايد يشتكون من عدم الصيانة

في الشيخ زايد، سادت حالة من الاستياء بين أولياء أمور تلاميذ مدرسة الشيخ زايد الرسمية لغات، لعدم اكتمال أعمال الصيانة في المدرسة رغم بدء العام الدراسي، وبخاصة دورات المياه ما يهدد الطلاب بالأمراض، مع شكوى أولياء الأمور من ظهور الثعابين في المدرسة، في مبنى مرحلة رياض الأطفال والابتدائية.

تعليق رئيس مجلس أمناء مدرسة الشيخ زايد الرسمية

رد علي أبو الوفا، رئيس مجلس أمناء مدرسة الشيخ زايد الرسمية، على منشور ورد إليه عبر فيس بوك، يتساءل فيه أحد أولياء الأمور عن حقيقة الأخبار المتداولة عن تدهور المدرسة وسوء الخدمات وظهور الثعابين، قائلا: "حتى هذه اللحظة لا يوجد شيء (ثعابين)، ولم يؤكد أي شخص على شيء، كلها أقاويل، حتى من قالوا عليهم شهود نفوا، ورغم ذلك تحركت جميع الأجهزة المعنية من الإدارة والجهاز والأجهزة الوقائية ولم يثبت ذلك".

وتابع: ثبت سوء حالة المدرسة من صيانة ونظافة وخلافه ومع الأسف جميع تقارير إدارة المدرسة منذ شهر يوليو حتى قبل بداية العام الدراسي تثبت أن المدرسة على أتم الاستعداد لاستقبال الطلاب، ثم تفاجئ قبل الدراسة بيوم بهذا الوضع".

3 أشخاص يروعون طالبات مدرسة إعدادية بكلب

استخدم 3 شباب الكلب الخاص بهم، في ترويع طالبات مدرسة إعدادية بقرية أبو زاهر بشربين في الدقهلية، لإجبارهن على الإفصاح عن أرقام هواتفهن.

وتمكنت قوات الأمن في الدقهلية من ضبط المشكو في حقهم، وبحوزتهم الكلب المشار إليه، وبمواجهتهم اعترفوا بارتكاب الواقعة، وبسؤال بعض طالبات المدرسة المشار إليها، اتهموا المذكورين بترويعهم باستخدام الكلب المضبوط بحوزتهم حال خروجهم من المدرسة، واتخاذ الإجراءات القانونية.

 طفل يتعرض للتنمر في مدرسة بالمنصورة.. بسبب شعره "الكيرلي"

قدمت يارا إبراهيم، ولية أمر تلميذ في مدرسة تجريبية بالمنصورة، بشكوى تحمل رقم 435 لعام 2019، إلى علي عبد الرؤوف، وكيل وزارة التربية والتعليم في الدقهلية، تتهم مديرة مدرسة ناصر التجريبية بـ "التنمر" ضد ابنها، 11 عاما، وتهديدة بمنعه من دخول المدرسة، بسبب طول شعره.

وذكرت في شكواها، أن ابنها تعرض للتنمر من مدرسة حصة الألعاب بسبب شعره "الكيرلي"، وقالت له المعلمة: "لازم تقص شعرك علشان تبقى راجل يا إما هتروح للمديرة".

 أولياء أمور يشتكون من عقاب أبنائهم للتأخر في دفع المصروفات الدراسية

اشتكى عدد من أولياء أمور مدرسة "ليسيه بالزاك" بالتجمع الخامس، من قيام أحد المدرسات في المدرسة بعقاب بعض الطلاب لتأخرهم في سداد المصروفات الدراسية، وذلك عن طريق قضاء يوم كامل في الشمس بالفناء المدرسي ومنعهم من الطعام لإجبار أولياء الأمور على سداد المصروفات على الرغم من عدم مرور أسبوعين على بداية الدراسة.

وتقدم مدير المدرسة بعد علمه بالواقعة باعتذار إلى أولياء الأمور ووعد بمعاقبة من قامت بهذا السلوك، مع الطلاب كما ذكر أولياء الأمور لـ "هُن".

أستاذ قانون: عقاب الأطفال لإجبار أولياء الأمور على سداد المصروفات جريمة

من جانبه، أكد نبيل سالم، أستاذ القانون، لا يمكن عقاب الأطفال لإجبار أولياء الأمور على دفع المصروفات، مضيفا: "دي تعتبر جريمة".

وتابع أثناء حديثه لـ "هُن"، لا يجوز منع الطفل من دخول المدرسة بسبب شعره فهذا سلوك غير قانوني، متابعا: "لازم نبطل عملية التدخل غير لائق في حياة الآخرين، وغياب الرقابة يؤدي إلى ظهور مثل هذه المشاكل".

وزارة التعليم ترد

قالت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، أنها تُحقق على الفور في شكاوى أولياء الأمور ، من خلال لجان المتابعة التي شكلتها الوزارة لحل أي أزمة طارئة ، وأضافت الوزارة ، أن أعمال الصيانة في بعض المدارس ستنتهي في اقرب وقت، وكان الهدف منها تحسين البنية الأساسية لبعض المدارس خاصة دورات المياه ، وعن تعرض بعض الطلاب للتنمر في مدارسهم، أكدت الوزارة على أن المديريات التعليمية منوطة بالتحقيق في مثل تلك الوقائع وتتخذ الإجراءات الازمة على الفور ضد المخطيء ، وناشدت الوزارة أولياء أمور الطلاب بعدم التردد في التقدم بشكواهم الى غرفة عمليات الوزارة أو المديريات التعليمية، ومتابعة خط سير التحقيقات لحين الاطمئنان على الحصول على حقوقهم كاملة

 

أخبار قد تعجبك