رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

الرحلة الأخيرة.. مشاهد حزينة من وداع رضوى الشربيني لوالدتها «أمي سابتني» (صور)

كتب: آية المليجى - أبانوب رجائي -

01:51 م | الأربعاء 03 مارس 2021

رضوى الشربيني في جنازة والدتها

كأنه كابوس مزعج لم تقو على مقاومته، مازالت تتوسل بالدعاء وتنهار الدموع من أعينها، يواسيها الجميع بينما شفتيها بقيت تردد كلمات معدودة «أمي سابتني»، هكذا ظهرت الإعلامية رضوى الشربيني من جنازة والدتها التي شيعت اليوم من مسجد السيدة النفيسة.

وظهرت «رضوى» متشحة بالسواد، في حالة من الانهيار الشديد على رحيل والدتها، فهي «أغلى ما في حياتها»، بحسب ما وصفتها في صورة جمعتهما، واليوم، تقف تشيع جثمانها.

وكانت الإعلامية رضوى الشربيني، قبل ساعات من رحيل والدتها، تستغيث بالدعاء، إذ نشرت عبر خاصية القصص المصورة لحسابها الرسمي على تطبيق «إنستجرام»، «اللهم اشفي كل مريض يتألم ولا يتكلم ولا يعلم بحاله إلا أنت»، وكانت آخر رسالة دعاء لوالدتها.

وقبل بأيام أيضًا طالبت «رضوى»، جمهورها للدعاء لها ولوالدتها، بعد إصابتهما بفيروس كورونا، وبعد دخول والدتها العناية المركزة ووضعها على أجهزة التنفس الصناعي.

وكتبت رضوى، عبر حسابها الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك»: «أمي بين أيد ربنا دلوقتي.. والأطباء عملوا اللي عليهم.. لكن أنا عندي يقين أنه رحمة ربنا واسعة والدعاء بيغير القدر.. ادعوا لها أرجوكم».

تدهور حالة والدة رضوى الشربيني

وكانت ابنة خالة رضوى الشربيني، كشفت عن تدهور حالة خالتها عبر حسابها على «فيس بوك» قائلة: «نحن لا نملك إلا الدعاء اسأل الله العظيم رب العرش العظيم أن يشفيك يا خالتو هالة ويعافيك من كل سوء».

ووصفت حالتها بـ«الحرجة» قائلة، «برجاء الدعاء المكثف بإخلاص وصدق بالشفاء العاجل، خالتو هالة على جهاز التنفس الصناعي في رعاية العزل، كورونا».

وتابعت: «اذهب البأس رب الناس اشفي وأنت الشافي لا شفاء إلاشفاؤك شفاءً لا يغادر سقمًا.. شفاكي الله وعفاكي يا حبيبتي طهور وخير إن شاء الله.. اللهم إنا نعوذ بك من زوال نعمتك وتحول عافيتك وفجأة نقمتك ومن جميع سخطك.. الحالة حرجة نرجو الدعاء».

توفيت والدة الإعلامية رضوى الشربيني، بالأمس، وأعلنت «ياسمين حمدي» نبأ الوفاة عبر حسابها على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، «بقلوب مؤمنة وراضية بقضاء الله وقدره، انتقلت إلى رحمة الله والدة رضوى الشربيني».