أخبار تهمك
من أرشيف الصحافة| بطريقة بشعة.. موسيقى ينهي حياة طفلة بعد الاعتداء عليها وسط الحقول

حادث بشع أودى بحياة عاملة، في مدينة طنطا، حينما استدرجها عازف بفرقة موسيقية إلى أحد الحقول لاغتصابها وذبحها.

ترجع تفاصيل الواقعة التي نشرتها، جريدة الوفد في عددها الصادر بتاريخ 21 مايو 1992، حينما ورد بلاغ إلى مدير أمن الغربية من رجل أفاد باختفاء ابنته، ذات الـ18 عاما، وبإجراء التحريات تبين أن الفتاة شوهدت آخر مرة بالقرب من إحدى المزارع بصحبة شاب يعرف بأنه عازف موسيقى.

تشكل فريق بحث جنائي وذهبوا إلى الحقل المشار إليه، ليتم العثور على جثة الفتاة في حالة تعفن وبها 6 طعنات.

وبالفعل تم القبض على الشاب مرتكب الجريمة، الذي ذبح الفتاة بعد اغتصابها وسرقة مشغولاتها الذهبية.

أخبار قد تعجبك