رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

اتهامات بالضرب وراء انفصال جيجي حديد والفنان زين مالك: «حماته حسمت الأمر»

كتب: نرمين عزت -

06:37 م | الجمعة 29 أكتوبر 2021

جيجي حديد والفنان زين مالك

خبر انفصال المغني البريطاني من أصل باكستاني، زين مالك، عن حبيبته وأم ابنته عارضة الأزياء الأميركية من أصول فلسطينية، جيجي حديد، تداولته وسائل الإعلام العالمية بالأمس، وذلك بعد ما زعمت والدتها، يولاندا، تعديه عليها بالضرب بعد شجار عائلي بينهما، الأسبوع الماضي، وهددته بالحبس، بحسب مجلة «هربر بازار».

انفصال جيجي حديد وزين مالك.. وسبب الخلاف 

والتقت عارضة الأزياء جيجي حديد، بحبيبها، زين مالك، في نوفمبر عام 2015، واستمرت علاقة الحب بينهما، لثلاث سنوات، ومن ثم انفصلا في مارس 2018 في بيان أصدراه معا، مؤكدين أنهما يعتزان بعلاقتهما، لكن نظرا لبعض الخلافات لم يستطيعا البقاء معا.

وصرحت جيجي حديد، بأن سبب الانفصال الأول بينهما، هو ضغوط العمل، وعدم وجود وقتٍ كافٍ لعلاقتهما، بالإضافة إلى عدم قدرتها على التعايش مع مشكلات مالك الخاصة، وأنها حاولت مساعدته فيها ولم تنجح وأنها ابتعدت عن أصدقائها من أجل البقاء معه.

إلا أن الحبيبين، لم يستطيعا البقاء بعيدا عن بعضهما، وسرعان ما عادا مرة أخرى حينما شوهدا معا في الطريق يقبلان بعضهما البعض في نهاية أبريل 2018، لكن ذلك لم يستمر طويلا، لينفصلا في 2019.

ويبدو أن الحبيبين منذ بداية الارتباط حتى الآن، ينفصلان ويعودان في علاقة غير مستقرة، إلا أن حديد، عادت مرة أخرى لحبيبها في العام الماضي، حيث شوهدا الاثنان يحتفلان بعيد ميلاد مالك الـ27، وأثمرت تلك العودة عن طفلتهما «خاي» التي تبلغ من العمر 13 شهرا.

إلا أن يولاندا حديد، والدة جيجي، التي يبدو أنها لا تحب وجود مالك إلى جانب ابنتها، تسعى مرارا للتفريق بينهما، حيث ادعت كاذبة، أن مالك اعتدى عليها بالضرب، عندما كانت في زيارة للطفلة، خاي، وهددته بإبلاغ الشرطة.

الانفصال الأخير ورد فعل الزوجين

ويبدو أن جيجي حديد، أخذت صف أمها لتبتعد عن حبيبها، وتعلن انفصالها عنه، وهو ما أحدث ضجة على مواقع التواصل الاجتماعي، وحزنا شديدا لدى محبي النجمين.

وفي حوار لمجلة «People»، صرح أحد المقربين من عائلة حديد الشهيرة، بأن الشريكين انفصلا وهما ليسا معا في الوقت الحالي، إلا أنهما أبوان جيدان للصغيرة «خاي».

وأضاف: «يولاندا تريد حماية جيجي بقوة، وتريد الأفضل لابنتها»، أما محمد حديد، فهو الآخر يدعم قرار ابنته قائلا: «أنا ببساطة أحبك يا ابنتي وأنا فخور جدا بك».

وفي تصريح له، قال مساعد جيجي حديد، الخاص: «جيجي في الوقت الحالي تركز فقط على الأفضل لابنتها.. وتطالب بالحفاظ على الخصوصية في هذا الوقت».

رد زين مالك

وفي تغريدةً له حول الادعاءات التي نشرتها، يولاندا حديد؛ رد مالك، على موقع التدوينات القصيرة «تويتر» قائلاً: «كما تعلمون جميعا أنا شخص عادي وأريد بشدة خلق مكان آمن وخاص لابنتي لتكبر فيه، مكان حيث الشؤون العائلية الخاصّة، لا تُطرح على الصحف العالمية، ويتدخل الجميع لتفكيكها، أحاول دائما حماية تلك المساحة لها، لذالك وافقت على عدم الاعتراض على الادعاءات الناشئة عن جدال قمت به مع أحد أفراد أسرة شريكتي، التي دخلت منزلنا بينما كانت جيجي غائبة قبل عدة أسابيع».

وأضاف: «لقد كان هذا ولا يزال شأنا خاصا، ولكن يبدو أن هناك الآن انقساما، وعلى الرغم من جهودي المبذولة لإعادتنا إلى بيئة أسرية سلمية تسمح لي بمشاركة ابنتي في رعاية الأبناء بطريقة تستحقها، فقد تم تسريب هذا الأمر إلى الصحافة، على الرغم من أنني متفائل بشفاء كل من شارك في هذا الكلام القاسي والأهم من ذلك أنني سأظل متيقظ لحماية خاي وإعطائها الخصوصية التي تستحقها».