رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

كل ما تريد معرفته عن مرض جانا عمرو دياب وكيفية التعامل معه

كتب: منة الصياد -

09:58 ص | الثلاثاء 18 مايو 2021

جانا عمرو دياب

مفاجأة كبيرة فجرتها جانا دياب، ابنة الفنان عمرو دياب، ليلة أمس، أمام متابعيها عبر حسابها الرسمي بموقع تبادل الصور والفيديوهات «إنستجرام»، بشأن أزمتها مع مدرستها السابقة في العاصمة البريطانية لندن.

تفاصيل أزمة جانا عمرو دياب

ودونت «جانا» عبر حسابها منشورا بالإنجليزية، قالت فيه إن إدارة مدرستها في لندن، التي تدعى «queens gate school»، أجبرتها على تركها، بسبب معاناتها من الإصابة بمرض فرط الحركة «ADHD»، وعدم قدرتها على تحقيق درجات عالية في دروسها.

وخلال تدوينها المنشور، كشفت الابنة الصغرى للفنان عمرو دياب، أنها التحقت بالمدرسة في الصف الثامن، وتم نصحها بتركها ومغادرتها في الصف الثاني عشر، وذلك عقب تشخيص إصابتها بمتلازمة فرط الحركة «ADHD» ونقص الانتباه، فضلا عن اضطراب القلق الهلعي «anxiety»، وهو ما عرضها إلى معاناة وصعوبة بالغة في متابعة دروسها، ما أدى إلى عدم تسليمها لواجباتها المدرسية في مواعيدها المطلوبة، وهو ما سبب لها الإحراج وسط زملاؤها.

أسباب الإصابة بمرض فرط الحركة

وفي السياق ذاته، أوضحت الدكتورة هالة حماد، استشاري الصحة النفسية، خلال حديثها لـ«هن»، أن الإصابة بمرض فرط الحركة الذي عادة ما يصيب الصبيان بنسب أكبر من الفتيات، يأتي بسبب وجود عوامل وراثية في الكثير من الحالات، أو نقص مجموعة من الكيماويات في المخ.

ولفتت «حماد» إلى أن الطفل أو الشخص الذي يعاني من هذا المرض، يتعامل بشكل اندفاعي دون التفكر في تصرفاته التي يقوم بها، متابعة: «الطفل بيتعامل من غير وجود فرامل تمنعه من الاندفاعية، فبيتعامل بعدم تركيز ولو خد أمر من الأب أو الأم بينساه لأنه مش مركز».

كيفية التعامل مع المريض بفرط الحركة

وقدمت استشاري الصحة النفسية، مجموعة من النصائح التي يجب التعامل بها مع الأطفال الذين يعانون من هذا المرض، كالتالي:

- التعامل بالهدوء والصبر والاحترام مع الطفل.

- جعل الطفل يمارس الرياضة باستمرار.

- الالتزام بالمتابعة مع الطبيب.