رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

«المريض بطنه مفتوحة».. غناء ورقص طبيبات أثناء جراحة بغرفة عمليات في تونس

كتب: أحمد الأمير -

03:15 ص | الأربعاء 05 مايو 2021

الطبيبات

أثار مقطع فيديو تم تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي في تونس جدل واسع، بعد أن أظهر طبيبتين تونسيتين ترقصان على أنغام مقاطع من أغنية خلال إجراءهن لعملية جراحية، وسط مطالبات بمحاكمة الطاقم الطبي بالكامل بتهمة عدم احترام حرمة المريض.

وخلال مقطع الفيديو ظهر طبيبتين ضمن الفريق الطبي الذي يتولى  إجراء عملية جراحية لأحد المرضى «ترقصان على أنغام الموسيقى الصاخبة»، في مشهد غريب وغير مألوف من كل من تواجد داخل غرفة العمليات.

وأثارت واقعة الرقص من قبل الطبيبتين في تونس استنكار رواد مواقع التواصل الاجتماعي الذين نددوا بمشاهد رقصهن خلال الفيديو، موجهين نقدا لاذعا لجميع الأطباء المشاركين في إجراء العملية.

ومن جانبها علقت الإعلامية التونسية شيماء بوهلال عبر تدوينة نشرتها على حسابها الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك: «إلهي إن وضعتنا يوما بين يدي طبيب أو طبيبة دون وعي منا، فاجعله طبيبا مملا غير تقدمي أو منفتح على الطب في فرنسا وأمريكا، ولن يصور أمعائنا ودمائنا تنزف ويضعها على وسائل التواصل الاجتماعي، تيك توك كانت أو حتى إنستجرام».

 

 

 

كما استنكر الصحفي التونسي فؤاد الأحول الواقعة التي شهدها أحد المستشفيات في تونس حيث علق على الواقعة من خلال بوست نشره على حسابه على «فيس بوك» قائلًا: ونحن نتساءل كيف ينسون المقص في بطن المريض؟ .. واحيانا ينسون ضمادات الجراح.. واحيانا القفازات الخاصة بالعمليات.. المريض بطنه مفتوح وبين الحياة والموت وهم يتراقصون فوقه.

 

خضعت لها حورية فرغلي.. كيف تتم عمليات ترميم الأنف من غضروف الأذن؟

وفتحت السلطات التونسية تحقيقًا في الواقعة بسبب قيام عدد من الأطباء فى أحد المستشفيات بالتخلي عن مبادئ المهنة وعدم احترام المريض وذويه من خلال رقصهم على أغنية وقت إجراء عملية جراحية له وهو ما يشكل خطرًا كبيرًا على المريض خاصة أنها عملية حساسة وتحتاج إلى التركيز.