رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

صحة

استشاري مناعة يوضح ضوابط إقامة عزومات شم النسيم في الموجة الثالثة لفيروس كورونا

كتب: يسرا محمود -

03:01 ص | الإثنين 03 مايو 2021

فسيخ

ساعات معدودة على احتفالات شم النسيم، التي تتضمن عقد عزومات وتجمعات عائلية لتناول الفسيخ والرنجة، والتي تعد من الطقوس الأساسية لذلك الاحتفال الذي يأتي بالتزامن مع ارتفاع حالات الإصابات بفيروس كورونا المستجد، وتحذيرات من وزارة الصحة حول عدم الالتزام بالإجراءات الاحترازية في ظل استمرار الموجة الثالثة من الوباء العالمي.

وبدوره، أوضح الدكتور أمجد الحداد، استشاري أمراض المناعة، خلال حديثه لـ«هن»، عدة ضوابط خاصة بالعزومات والتجمعات، مؤكدا على أن التخلى عن تلك التجمعات أفضل في ظل استمرار انتشار الفيروس.

وشرح الدكتور أمجد الحداد، مجموعة ضوابط خاصة بالعزومات العائلية الضرورية، والتي تشمل، ضرورة تواجد عدد محدود من الضيوف، «كفاية أقرب المقربين، أو أقارب الدرجة الأولى بس»، ويفضل أن يكون في مكان مكشوف.

وأشار إلى أنه في حالة عقد العزومة في المنزل، يجب التهوية جيدا، وفتح كل النوافذ، والتي تعد من أهم الإجراءات الخاصة بالتجمعات العائلية.

وتابع حديثه بضرورة الالتزام بالتباعد الاجتماعي خلال تناول الطعام بمسافة لا تقل عن متر، ويفضل الاعتماد على  أدوات طعام بلاستيكية وورقية التي تشمل الأطباق والملاعق والسكاكين.

وشدد «الحداد»، على التخلى عن ارتداء الكمامات عند تناول الطعام فقط، مع الالتزام بارتدائها طوال الوقت، والحرص على غسل اليدين بالماء والصابون لمدة لا تقل عن 20 ثانية على الأقل.

أعراض الإصابة بفيروس كورونا المستجد

يشار إلى أن الموقع الرسمي الخاص بمنظمة الصحة العالمية who، ووزارة الصحة المصرية في بياناتها الرسمية، ذكرتا أعراض فيروس كورونا المستجد، والتي تتضمن:-

- التهاب الملتحمة، وهى غشاء بسيط في بطن الجفن يصاب بالتهابات، مما يترتب عليه احمرار العين.

- ارتفاع درجة الحرارة.

- غثيان.

 - حمى.

 - صداع.

 - فقدان حاستي الشم والتذوق.

 - انتشار طفح جلدي.

 - تأثر حاسة السمع.

 - حدوث ألم وخفقان في القلب.

 - وجود تعب وألم شديد في الجسم.

- السعال الجاف.

- الآلام المستمرة في سائر الجسد.

- ظهور طفح جلدي ‏أو تغير لون أصابع اليدين أو القدمين.

كيفية انتقال عدوى فيروس كورونا المستجد

وشددت منظمة الصحة العالمية ووزارة الصحة المصرية على ضرورة الالتزام بالإجراءات الاحترازية، من بينها ارتداء الكمامات الطبية وغسل اليدين بالماء والصابون.