رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

فقدت 18 طفلا.. «هناء» تستغيث: بنتي ملهاش ودان والناس بتتنمر عليها

كتب: منة الصياد -

09:35 م | الثلاثاء 29 ديسمبر 2020

دينا

على الرغم من امتلاكها ملامح طفولية بريئة، وتتسم بحسنها، إلا أن أعضاء وجهها لم تكن كاملة، إذ وُلدت الطفلة «دينا» صاحبة الـ9 أعوام، بأحد أحياء إمبابة دون أذنين، وهو ما منعها من التمتع بطفولتها كباقي أقران مرحلتها العمرية.

«أنا عندي السكر من بدري ومكنتش اكتشفت إني مريضة سكر إلا متأخر، وده خلاني فقدت 18 عيل في بطني، في منهم اللي كان بينزل في الشهر الرابع، ومنهم اللي كان بيموت بعد ولادته مباشرة، وبعد كده ربنا كرمني بـ3 بنات من بينهم دينا، بس اتولدت بعيب خلقي، وهي إن ملهاش ودان، بسبب إنهم مقفولين تماما».. حسب هناء والدة الطفلة «دينا»، خلال حديثها لـ«هن».

تعاني الطفلة دينا، من الانسداد التام في أذنيها، وهو ما تسبب لها في عدم السمع خلال الأونة الأخيرة، «كانت الأول بتسمع خفيف، ومع الوقت الانسداد بيزيد لحد ما بقى سمعها تقيل أوي، وده خلى كلامها بسيط جدا، ومحدش بيفهمه غيري».

نسبة نجاح العملية بسيطة وتكلفتها باهظة

«الدكاترة قالوا إنها محتاجة عملية هتتكلف أكتر من 40 ألف جنيه، واحنا ظروفنا المادية صعبة، وجوزي شغال على باب الله، يوم آه وعشرة لا، ومش عارفين حتى نعملها أشعة كل شوية، والدكاترة قالوا العملية صعبة ونسبة نجاحها بسيطة، عشان لازم نعمل ودن من أول وجديد». 

«نفسي ألبس حلق يا ماما»، «أنا ليه مش بلبس حلق؟».. عبارات بسيطة تتفوه بها الطفلة أمام والدتها، لكنها تنزل على مسامعها كالصواعق، إذ يعتص قلبها حزنا على حالة ابنتها، تستغيث الأم بـ«الوطن»، قائلة: «بتفضل تسألني ليه مش لابسة حلق، ونفسها تلبس واحد، وبتضايق لما الناس بتتريق عليها، وفي ناس كتيرة بتتنمر عليها، وده بيزود في نفسيتها، وأنا كل اللي نفسي فيه أنا وجوزي إننا نعملها العملية وتنجح، عشان تعرف تسمع».