رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

مديرة مدرسة تهدد طفلة بالفصل بسبب الحجاب.. ووالدتها تستغيث بالوزير

كتب: سحر عزازى -

04:51 م | الخميس 12 نوفمبر 2020

الطالبة ملك محمد

بكاء هيستيري انتاب الطالبة ملك محمد حين خرجت من طابور المدرسة أمام زملائها بأمر من المديرة لأنها اختارت الـ"ضفائر الراستا" لشعرها ولم تدخل المدرسة مرتدية الحجاب، علمت والدتها نجلاء صديق، مدرسة منتدبة في نفس المدرسة بما حدث مع ابنتها التي تدرس في الصف الأول الثانوي، فذهبت للمديرة لتعرف سر اعتراضها وتنمرها علي شعر صغيرتها فأخبرتها أنها تريدها أن تتوقف عن عمل الضفائر وربطه.

تحكي نجلاء لـ"هن"، أن المشكلة لم تتوقف عند هذا الحد، حيث رأت المديرة الطفلة مرة أخرى في حصة الألعاب بشعرها دون الضفائر، وأمرت بتذنيبها من الحصة الثالثة وحتى السابعة والأخيرة: "قالت لبنتي مش هتدخلي المدرسة تاني غير بحجاب وإلا هفصلك وخلت كل المدرسات يتريقوا على بنتي وكلمتني منهارة".

لم تكن السيدة الأربعينية تتخيل أن تتعامل ابنتها بهذه القسوة لمجرد أنها غير محجبة، مضيفة: "هل من حق إدارة المدرسة تطالبها بالحجاب وتجبرها عليه؟"، وتقدمت بشكوى رسمية لمكتب مدير إدارة جنوب الجيزة التعليمية ومكتب وكيل وزارة التربية والتعليم بالجيزة: "ولكن للأسف المحققين من الشئون القانونية بدل ما يحققوا في الشكوى بيحققوا مع بنتي وكمان بيقاطعوها وميدوهاش فرصة تحكي اللي حصل معاها وبيأكدوا للبنت وينبهوا عليها ترتدي الحجاب داخل المدرسة".

تستغيث نجلاء بوزير التربية والتعليم لإنقاذ طلفلتها، مؤكدة أن المحققة قالت لها نصا: "البسي الحجاب في المدرسة واقلعيه برة"، لافتة إلى أنه منذ اليوم الأول لها في المدرسة ولم تلق ابنتها معاملة جيدة، ما دفعها للتواصل مع التوجيه لإلغاء انتدابها كمدرسة جغرافيا ولكنها لن تقبل بنقل ابنتها وفصلها لأنها صاحبة حق: "طلبت أروح انتداب عشان أكون جنب بنتي وبراعيها لكن مش هكمل معاهم تاني ومش هتنازل عن حق بنتي مها حصل".

وتقول إنها ذهبت لإدارة جنوب الجيزة التعليمية لفهم ما يحدث مع ابنتها من اضطهاد وتنمر ولكن محققي الإدارة التعليمية أكدوا لها أن الحجاب هو الزى الرسمي لمدرسة وجيه بغدادى الثانوية بنات حسب قولها: " وتم تهديدي أنا وابنتي أنه سيتم فصلها لو لم تلتزم بالحجاب وتغطية شعرها ولما سألتهم عن سبب الفصل قالوا إنه سيتم كتابة تقرير سوء سير وسلوك للبنت".