رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

فتاوى المرأة

فيديو.. دار الإفتاء توضح حكم وضع المكياج للمرأة المحجبة: جائز بشروط

كتب: منة الصياد -

07:18 م | الثلاثاء 03 نوفمبر 2020

وضع المكياج

أجرت دار الإفتاء المصرية، اليوم بثا مباشرا، من خلال صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، للإجابة على عدد من أسئلة المتابعين، من قبل الدكتور أحمد ممدوح، أمين الفتوى بدار الأفتاء المصرية.

وورد أحد الأسئلة من قبل إحدى المتابعات، عما هل يجوز للمرأة وضع المكياج الخفيف، وأجاب ممدوح، أنه جاء على لسان الصحابي ابن عباس، "ولا يبدين زينتهن إلا ما ظهر منها الكحل والخاتم"، مستطردًا: "يعني المكياج الخفيف غير الصارخ يجوز، ووضع الكحل جائز أيضًا، ومفيش مشكلة من المكياج الخفيف اللي بيعمل على توريد الشفايف أو الوجه وميكونش المكياج الصارخ الذي يولد الغرائز الجنسية لدى الرجال".

وتابع أمين الفتوى: "المكياج مش لازم يبقى أحمر وأصفر وأخضر، إنما لو المرأة محجبة جائز يتم وضع مكياج اللي بيخلي البشرة مش شاحبة وبيداري عيوب الوجه مثل حب الشباب أو العيوب البسيطة، وده الستات بيسموه مكياج من تحت لتحت اللي هو محدش واخد باله منه، إنما غير المحجبة وتكون بتلبس قصير وحاطة عطر صارخ وحاطة مكياج خفيف ده غير جائز، لأن هي ملابسها غير صحيحة في الأساس".

ومسبقًا، وجه الدكتور هاني الناظر استشاري الأمراض الجلدية، نصيحة للسيدات اللاتي يقمن بوضع تقنية المكياج الدائم على البشرة، والذي أصبح منتشرا في الكثير من مراكز التجميل، بالابتعاد عنها، وقال: "لا أنصح بذلك إطلاقا، لأنه يجري وضع مستحضر ثابت، يعني مش هيطلع بالمياه والصابون، وهيقعد فترات طويلة".

وأضاف "الناظر" خلال مداخلة هاتفية لبرنامج "8 الصبح"، المذاع على فضائية Dmc، أن هذه التقنية تعتمد على وضع مركب كيميائي على الجلد لفترة طويلة، وهذا من الممكن أن يسد مسام الجلد التي لها وظائف منها التخلص من العرق الذي تفرزه الغدد العرقية، والتخلص من الأملاح والسموم، وإذا لم تخرج ستتجمع داخل الغدد العرقية وتنتفخ وتسبب التهابات "الحبيبات التي تشبه حمو النيل".