رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

قصة اختفاء "فرح" و"إنجي": "الأولى رجعت والتانية في علم الغيب"

كتب: آية المليجى -

12:53 م | الجمعة 09 أكتوبر 2020

عودة

على مدار 3 أيام متتالية تصدرت قصة اختفاء فتاتين عن أسرتيهما مواقع التواصل الاجتماعي، إحداهما عانت من العنف الأسري الذي جعلها تتخذ قرار الهرب من أسرتها، بينما لغز الاختفاء ما زال مرتبطا حول الفتاة الثانية، ابنة مدينة قويسنا بالمنوفية، التي لم يجر العثور عليها حتى الآن. 

فرح فتاة الإسكندرية: بابا ضربني بخشبة وأحمد اهتم بيا

"أنا اتبعتلي فويس لمامة البنت دي من شوية على الواتساب وحقيقي الأم في حالة يرثى لها وبتترجى كل واحد أنه يساعدها باللي يقدر عليه فأرجوكوا حاولوا تشيروا البوست على قد ماتقدروا وكل واحد يدور في المنطقة اللي ساكن فيها ويسأل، فرح إبراهيم سماحة طالبة في ثانية إعدادي اختفت" منشور تداول قبل، قرابة 3 أيام، عن اختفاء فتاة تدعى "فرح إبراهيم" في الصف الثاني الإعدادي.

الاختطاف كان الهاجس الذي راود أسرة الفتاة، حيث حرر الأب محضرا بقسم شرطة سيدي جابر، حمل رقم 10270 لسنة 2020 إداري سيدي جابر، يفيد تغيب ابنته عن المنزل، بعد خروجها لشراء بعض المستلزمات.

72 ساعة كانت مدة البحث التي استغرقتها المباحث الجنائية حتى تتمكن من كشف اللغز حول اختفاء الفتاة، التي جرى العثور عليها، بعدما قررت الهرب من منزل أسرتها، بسبب المعاملة القاسية: "ماما هددتني تضربني بعصاية خشب وتقول لبابا وفعلًا ده اللي حصل، وضربوني جامد، عشان كده مشيت".

الضرب الذي تلقته الفتاة كان الدافع وراء الهرب، خاصة بعدما ارتبطت عاطفيًا بشاب يدعى "أحمد"، وهو من رواد تطبيق "التيك توك": "كنت عارفة واحد اسمه أحمد من التيك التوك، وكان حد مهتم بيا وبيسمعلي، نزلتله القاهرة ملقتهوش، لكن هناك قابلت واحد اسمه عمرو رضوان صعبت عليه ووداني لأسرته الأيام دي"، وعادت الفتاة لأسرتها، التي سرعان ما احتضنتها.

"محتاجة اختفي".. إنجي تثير الجدل حول تغيبها عن الأسرة

وفي الوقت الذي كثفت فيه الأجهزة الأمنية رحلتها في البحث عن الفتاة الختفية "فرح"، كانت توجد قصة مشابهة في مدينة قويسنا بمحافظة المنوفية، إذ انتشرت رسالة عبر موقع "فيس بوك": "أختي الدكتورة إنجي خرجت من إمبارح ومرجعتش.. أرجوكم ساعدونا" رسالة استغاثة من شاب يدعى "محمد" للبحث عن شقيقته المتغيبة عن المنزل، التي شوهدت للمرة الأخيرة وهي تستقل مركبة "توك توك".

"أنا محتاجة اختفي" كان آخر منشور لفتاة قويسنا لها عبر حسابها على موقع "فيس بوك"، وهو الأمر الذي زاد من حالة الجدل حول تغيبها، وما زال البحث جار حول فك لغز تغيب الفتاة، بالإضافة إلى تتبع الأجهزة للكاميرات والمكالمات التي أجريت خلال الفترة السابقة لاختفاء الفتاة.