رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

فيديو.. زوجة محمد رمضان تهديه "حضن وبوسة" على أنغام أم كلثوم

كتب: يسرا محمود -

03:36 م | الثلاثاء 14 يوليو 2020

محمد رمضان

مقطع فيديو لا يتجاوز الدقيقة الواحدة، يجمع بين الفنان محمد رمضان وزوجته الحالية، تسبب في إثارة حالة من الجدل، عقب انتشاره الواسع على منصات التواصل الاجتماعي.

ويتضمن مقطع الفيديو، ظهور الفنان بنظارة شمسية وملابس سوداء وإكسسوارات، خلال احتضان زوجته، وتقبيلها له، في مشهد رومانسي، وصفه البعض بـ"الحميمي"، على نغمات أغنية "إنت الحب" للست أم كلثوم، تحديدا في مقطع "ده إنت نار حبك جنة".

وخلال الساعات الماضية، تفاعل رواد موقع التواصل الاجتماعي مع المادة المصورة، التي حصدت مئات الآلاف من المشاهدات والتعليقات، أبرزها: "عيب كده"، و"حلوين أوي.. ربنا يسعدكم"، و"مينفعش حاجة زي كده تبقى بابلك يا رمضان"، و"ربنا يخليكم لبعض".

View this post on Instagram

فيديو محمد رمضان وزوجته احضان وبوس . . واتلوموني فيه مو عيب اللي بينك وبين زوجتك شي خاص شنو قاعد ترغب الناس بزوجتك بالمره سوي لايف كامل مره وحده ايه بقت من الخصوصيه. . الادب صار صفر #مي#مي_العيدان #سكوب#كشف #كشف_حساب #تصاميم #نهى_نبيل #فهد_الكبيسي #حياة_الفهد #امل_العوضي #العراق#بغداد#الكويت#فنون#فن#فنان#حب #عادل_إمام #اكسبلور_فولو #الامارات #فرح_الهادي #الرياض#شمس #عبدالحسين_عبدالرضا #شيماءعلي #هبه_الدري #موديل_روز #نانسي_عجرم

A post shared by مي العيدان (@mayal3eidankwt) on

وانضمت الإعلامية الكويتية مي العيدان، إلى صف المهاجمين، معلقة على مقطع الفيديو، عبر حسابها الرسمي على موقع إنستجرام: "فيديو محمد رمضان وزوجته بوس وأحضان".

وتابعت: "تلوموني فيه.. مو عيب.. اللي بينك وبين زوجتك شيء خاص.. شنو قاعد ترغب الناس بزوجتك.. بالمرة سوي لايف كامل.. الأدب بقى صفر".

وهذه ليست المرة الأولى، التي تهاجم فيها الإعلامية "رمضان"، حيث أنها انتقدته عدة مرات وتنمرت عليه، ما ترتب عليه حذفه لها عبر "إنستجرام".

وكان آخر منشور له عن زيجاته، قائلة: "صور زوجة محمد رمضان.. أم حجاب الأولى أيام الفقر والشقاء بعد ما شاف الفلوس.. أي وحده عندكم أحلى".

ولاقت الإعلامية الكويتية هجومًا من متابعيها لما تنشره من صور وصفت بأنها جزء من الحياة الشخصية للفنان: "سؤال بقى أنتي مالك"، و"وإيه دخل الحجاب والفقر يعني"، و"إحنا منعرفش البيوت فيها وإيه اللي حصل؟!".