رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

أرملة الشهيد مصطفى عثمان تشكر الرئيس ووزارة الداخلية على معايدتها وأطفالها

كتب: هبة وهدان -

07:10 م | الأحد 24 مايو 2020

أرملة الشهيد مع رجال الداخلية خلال معايدتهم عليها هى وأبناء الشهيد

نشرت ميادة أحمد، أرملة الشهيد مصطفى عثمان، صورة لها مع أطفالها واثنان من رجال الداخلية أثناء زيارتهم للأسرة للتهنئة بعيد الفطر المبارك.

وعلقت ميادة على الصور التي نشرتها عبر حسابها الشخصي على فيسبوك موجهة حديثها للرئيس عبد الفتاح السيسي ووزير الداخلية اللواء محمود توفيق: "أعرب لكم عن سعادتنا البالغة على الاهتمام المستمر من جهود الدولة في إدخال البهجة على أبناء البطل الشهيد مصطفى عثمان والذي أقدّر جدًا قيمتها".

 

وأضافت: "منذ أن أرسلتم مأمورية خاصة من رئاسة الجمهورية إلى أسيوط متحملة عناء السفر ومشقة المسافات علمت أن الدولة لن تنسى أبدًا أبنائها وعلمت أيضًا أن لهذا الوطن رئيس هو أب لكل أبناء الشهداء".

وتابعت: "هذا وسام شرف لأبناء الشهيد البطل يجعلهم دائما في حب واعتزاز للوطن يجعلهم دائمًا ينظرون إلى قيمة الوطن الذي ضحى من أجله أبيهم البطل قبل أن ينظروا إلى مرارة الحرمان منه".

وعبرت ميادة عن امتنانها لما فعلته وزارة الداخلية معها وأبناء الشهيد: "أعبر عن أمتناني البالغ وتقديري إلى كل أفراد الداخلية قطاع الأمن المركزي وقطاع الأمن العام وعلى رأسهم اللواء محمود توفيق على ما يبذلونه من جهد في إسعادنا.. جعلكم الله زخرًا وعوناً لنا ولأبناء الشهداء".

يُذكر أن النقيب مصطفى محمد عثمان استشهد في الساعات الأولى من صباح يوم الأربعاء الموافق 26 يونيو الماضي، أثناء تصديه وجنود من قوات الأمن لهجوم إرهابي كان يستهدف السوق القديم بمدينة العريش بالقرب من مسجد الرفاعي.