رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

صحة

بعد خطوبة طفلين في الغربية.. أضرار جسدية تلحق بالفتاة عند زواجها مبكرا

كتب: آية المليجى -

09:12 ص | الأحد 08 سبتمبر 2019

الزواج المبكر

واقعة جديدة من مسلسل خطوبة وزواج الأطفال، شهدتها محافظة الغربية، في هذه المرة، العريس طفل لا يتعدى عمره الـ13 عامًا، ما زال في المرحلة الابتدائية، بينما العروس في الـ14 من عمرها، في بداية المرحلة الإعدادية، لكن قرار العائلة جاء بإتمام خطبتهما في حفل تخللته مظاهر الفرح داخل منزل العائلة في مركز سمنود.

التخوف من وراء خطبة الطفلين، جعل المجلس القومي للطفولة والأمومة، يحيل الواقعة إلى اللجنة العامة لحماية الطفولة بمحافظة الغربية، وهي إحدى الجمعيات الشريكة مع خط نجدة الطفل، لإعمال شؤونها.

صبري عثمان، مدير خط نجدة الطفل، قال لـ"الوطن"، إنه في حال تأكد صحة الواقعة، سيتم إبلاغ النيابة العامة، مع أخذ إقرار من أسرة الطفلين بعدم إتمام الزواج قبل بلوغهما السن القانونية، إلى جانب تقديم التوعية بمخاطر وأضرار الزواج المبكر.

زواج الأطفال في هذه المرحلة، يعرضهما لكثير من الأضرار الصحية، خاصة على الفتاة، التي تكون في مرحلة بناء ونمو للجهاز التناسلي، وهو الذي أوضحه الدكتور عمرو عباسي، استشاري النساء والتوليد والحقن المجهري بالمركز القومي للبحوث، في حديثه لـ"هن" خاصة لدى الصغيرات في السن اللاتي تزوجن في مرحلة الطفولة، كالتالي:

1- حدوث نزيف في أثناء العلاقة الزوجية، لأنها ما زالت في سن صغيرة.

2- مع حدوث الحمل، تتعرض للضعف الشديد، وترسيب الكالسيوم في العظام.

3- في الأغلب تلد قيصريا، لأن الحوض غير مكتمل البناء.

4- زيادة الوزن في أثناء الحمل بسبب اضطراب الهرمونات.

5- لا تمتلك الفتاة الدراية الكاملة بوسائل تنظيم الأسرة، وبالتالي يمكن حدوث الحمل أكثر من مرة، مما يعرضها لمشاكل صحية مثل سكر الحمل.

6- فقدان القدرة على الرضاعة الطبيعية.

واتفق الدكتور خالد النمرسي، استشارى النساء والتوليد والإخصاب، على هذه الأضرار الجسدية والنفسية التي تلاحق الطفلة، مضيفًا في حديثه لـ"هن" بعض الأضرار الجسدية الأخرى التي تلاحق الفتاة المتزوجة في سن مبكرة، وهي: 

1- أضرار في الجهاز التناسلي، الذي يعتبر في مرحلة نمو، حيث يكون المهبل ضيقًّا.

2- اضطراب في مواعيد الدورة الشهرية، ونظام الهرمونات.

3- تعرض الفتاة لصدمة نفسية في أثناء الجماع، وبالتالي يصبح شيئا مؤلما بالنسبة إليها، حيث تُحرم من المتعة الزوجية، وتتحول معها إلى عذاب.