رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

صور.. "العريس في ابتدائي" خطوبة طفلين في الغربية.. وقريبة العروسة: بنتنا بتعشقه

كتب: احمد فتحي -

02:50 م | الجمعة 06 سبتمبر 2019

فرحة بين أهالي قرية

رغم الجهود التي تبذل من أجل إيقاف مسلسل خطوبة وزواج الأطفال، إلا أنه لا تزال هناك بعض الحالات التي توثق في مختلف المحافظات، آخرها ما شهدته قرية كفر حسان التابعة لمركز سمنود بمحافظة الغربية.

انتابت أمس الفرحة المئات من الأسر والعائلات بسبب إقامة حفل خطوبة لطفلين لم تتعد أعمارهما الـ14 عاما في أجواء عائلية داخل منزل كبير وسط القرية، وهو ما لاقي استحسان عائلتي الطفلين اللذان لما يتجاوزا المرحلة الإعدادية.

العريس هو الطفل "محمد. ع" الذي لم يتجاوز عمره 13 عاما، ولا يزال في المرحلة الابتدائية، والعروسة ابنة خاله 14 عاما، في بداية المرحلة الإعدادية، حيث أقدمت عائلتهما على إتمام الخطبة في حفل عائلي كبير داخل منزل العائلة.

أقارب العروسين: بنحب نقرب ولادنا من بعض

"الحمد لله ربنا كرمنا ووفقنا بين أبناء العائلة للم شمل وبناء عماد أسرة قوية، وربنا يوفقنا دايما في رسم البهجة على وجوه أبناءنا"، بتلك الكلمات تحدث محمد حسن العربي مع "الوطن"، مضيفا أن نجل شقيقته "محمد" ارتبط بابنة شقيقه بعدما توفاه الله خلال الأشهر الماضية.

وأكمل: "احنا لنا سلو إننا نلم شمل بناتنا على شباب العيلة، عشان نحافظ عليهم في ظل ظروف وصعوبات الحياة وانتشار الطلاق".

وقالت سيدة، رفضت ذكر اسمها، من أقارب العروسة: "بنتنا من صغرها عشقت محمد، كانت دائما تقول لوالدتها نفسي أعيش وارتبط بمحمد، وبمباركة أهلنا جميعا هيبقوا زوجين ناجحين".

شيخ قرية كفر حسان: باركنا للمخطوبين.. مليون مبروك

وقال محمد حسن، أحد مشايخ قرية كفر حسان، إن أهالي وأسر وعائلات القرية سادت بينهم حالة من السعادة بعد إتمام الخطوبة العائلية، التي لم تتجاوز ساعتين، متمنيا من الله أن يوفقهما في حياتهما مستقبلا.

وأردف: "باركنا خطوبتهما كون والد العروسة متوفى، وجمعيهم أقارب.. مليون مبروك"، مشيرا إلى أن الطفلين لن يتم زواجهما إلا بعد بلوغ السن القانوني.

القومي للطفولة والأمومة: هنبلغ النيابة

من جهته قال صبري عثمان مدير خط نجدة الطفل، بالمجلس القومي للطفولة والأمومة، إن تلك الواقعة أحليت إلى اللجنة العامة لحماية الطفولة بمحافظة الغربية، وهي إحدى الجمعيات الشريكة مع خط نجدة الطفل لأعمال شؤونها.

وأضاف لـ"الوطن"، "في حال تأكد صحة الواقعة سيتم إبلاغ النيابة العامة"، مع أخذ إقرار من أسرة الطفلين بعدم إتمام الزواج قبل بلوغهما السن القانونية، إلى جانب تقديم التوعية بمخاطر وأضرار الزواج المبكر.

واستطرد: "إعمالا لأحكم المادة 98 من قانون الطفل، يطلب المجلس القومي للطفولة والأمومة من النيابة العامة إنذارا، وتولي أمر الطفلين كتابة لتلافي أسباب تعرضهما للخطر، لوجود الطفل في إحدي حالات الخطر المنصوص عليها في البندين الأول والثاني من المادة 96 من قانون الطفل".