رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

صحة

أعراض أمراض اللسان

كتب: هبة وهدان -

02:34 ص | الأحد 11 أغسطس 2019

أعراض أمراض اللسان

الكثير منا لا يعي أهمية فحص لسانه بشكل دوري، فهو كباقي أعضاء الجسد قد يمرض ويحتاج إلى علاج، فعلاقة بعضنا بلسانه علاقة غير حميمة وأكبر دليل على ذلك أن الغالبية العظمى لا يعرق سيئ عن الامراض التي قد تصيب اللسان.

وتقدم "هًن" في التقرير التالي أبرز أعراض أمراض اللسان، حسب الموقع الطبي webteb:

اللسان الأبيض:

عاملين رئيسيين يمكن أن يؤديا لتغير لون اللسان الى الأبيض، حيث يعتبر Leukoplakia  من أمراض اللسان التي تجعل الخلايا في الفم تنمو بشكل مفرط، مما يؤدي الى تكون بقع بيضاء داخل الفم واللسان،  فهي ظاهرة ليست خطيرة في حد ذاتها وشائعة للغاية لدى المدخنين، ولكنها قد تكون ايضا علامة مبكره لمرض السرطان، وأنه من المهم التوجه الى الطبيب لتشخيص سبب البقع.

فطريات الفم:

وتعرف أيضا باسمها الشعبي " المبيضات " وهى عبارة فطر الخميرة الذي يتطور في تجويف الفم ويمكن أن يظهر أيضا في المهبل، وعادة ما يكون الفطر طبقة بيضاء على اللسان التي يكون لها في بعض الأحيان نسيج مشابه لنسيج جبن القريش، وفي الغالب فهو موجود بشكل دائم في القولون لدى كل واحد منا، في حين أنه يبدأ في التنقل إلى أماكن أخرى في الجسم مثل اللسان وأن سبب انتقاله يرجع لعدة أسباب منها أخذ حبوب منع الحمل، الأدوية المضادة للالتهابات، عدم التوازن الهرموني، السكر، أمراض الغدة الدرقية والتوتر النفسي الشديد.

اللسان شديد الحمرة:

 ينبغي أن يكون لساننا ورديا، لأسباب معينة قد يتغير لونه الى الأحمر الغامق ويصبح ملمسه حتى مثل ملمس الفراولة ويرجع ذلك لنقص الفيتامينات وخصوصا ال- B12 الذي قد يسبب بأن يصبح اللسان شديد الحمرة.

التهاب اللسان:

ويعتبر التهاب اللسان أو Glossitis من أمراض اللسان التي تؤدي الى انتفاخه وتغيير لونه إلى الأحمر، كما يصبح نسيج اللسان أملس، الا أن الالتهاب يستجيب بشكل جيد للعلاج الطبي ويمكن أن يكون سببه البكتيريا.

الحمى القرمزية:

أو كما يطلقون عليها طبيًا  Scarlatina، والتي تسببها البكتيريا العقدية، وعادًا ما تبدأ كالتهاب في البلعوم والحلق وبعد ذلك يظهر احمرار شديد جدا على اللسان ترافقه بقع بيضاء  تقشر بعد نحو أسبوع إلى أسبوعين.

لسان أسود وشعري:

هذا مخيف أقل مما تتصورون، فجميعنا لدينا براعم ذوق صغيرة على سطح اللسان، لدى معظمنا فأنها تبقى قصيرة وقريبة من سطح اللسان لكونها تتاكل بفعل الأنشطة اليومية للسان والفم، الا ألغريب والذي يعتبر في هذه الحالة مرض ويستوجب الذهاب للطبيب، أن بعض الناس  لديهم هذه البراعم لا تتاكل، وتكون أطول من لدى غيرهم مما قد يجعلها تبدو مثل خصلة الشعر.

وتشكل تلك البراعم الطويلة على اللسان أرضا خصبة لنمو البكتيريا على اللسان، والتي يمكن للبكتيريا في تركيز عال أن تحول لون اللسان الى أكثر قتامة أو حتى أسود، الا أن هذه الحالة غير شائعة بشكل خاص، ويمكن أن تظهر لدى الأشخاص الذين يعانون من سوء نظافة الفم وكذلك أيضا لدى الأشخاص الذين يأخذون المضادات الحيوية أو يتلقون العلاج الكيميائي .