علاقات و مجتمع

كتب: ندى نور -

10:48 م | الخميس 11 أبريل 2019

طبيب نفسي يحلل تصرفات الأطفال

فقدت الطفلة "أميرة"، التي تقيم بقرية أبورواش حياتها بمركز كرداسة، بعد محاولة الاعتداء عليها من طفلين "مروان"، 13 عامًا، وإسلام 12 عامًا، أثناء ذهابها لحفظ القرآن الكريم، في الكُتاب.

حلل محمد هاني، استشاري الصحة النفسية والعلاقات الأسرية، العوامل التي أدت بهؤلاء الأطفال إلى الاعتداء على الطفلة التي تبلغ من العمر 10 سنوات، مرجعا ذلك لغياب دور الآباء وعدم مراقبة أفعالهم.

وتساعد المواقع الإباحية كما ذكر الخبير النفسي لـ"هُن"، على تعليم الأطفال كيفية التحرش، حيث يميلون إلى تقليد ما يرونه، مضيفًا أن وسائل الإعلام عليها دور كبير في مواجهة هذه الظاهرة، من خلال تقديم محتوى هادف للأطفال والابتعاد عن المشاهد التي لا تتناسب معهم وخاصة في سن المراهقة.

ونصح بضرورة مراقبة واحتواء الطفل من عمر 4 سنوات، وعدم إتاحة الفرصة للأبناء لاستخدام هذه المواقع، وذلك بتقويم سلوك الطفل، مشددا على ضرورة عدم ترك الطفل بمفرده لفترات طويلة في الغرفة.

وتعرضت طفلة تدعى "أميرة"، 10 سنوات، للاعتداء عليها جنسيًا، وقتلها على يد طفلين، حيث عثرت عليها قوات الشرطة جثة هامدة، بعد استدرجاها لإحدى المناطق الجبلية في منطقة كرداسة. 

وتمكنت القوات من ضبط المتهمين، وبمواجهتهما اعترفا بالواقعة، تحرر محضر، وتكثف المباحث جهودها، للوقوف على ملابسات الواقعة.

أخبار قد تعجبك