هي
تعبيرية

تمتلئ ساحات محكمة الأسرة بالسيدات اللائي يذهبن لإنهاء حياتهن الزوجية والهرب من "عش الزوجية"، ربما اختلفت الأسباب لكن هدفهن واحد، الطلاق أو الخلع.

"هن" يعرض أبرز قضايا السيدات داخل محكمة الأسرة، خلال أسبوع:

رقية تطلب الخلع: أجبرني على خلع الحجاب

كان زواج تقليديًا حينما تعرفت "رقية" ابنة الـ24 عامًا، على زوجها عن طريق إحدى صديقاتها، تعارف سريع نتج عن الزواج.

لكن شهور قليلة مرت على الزواج، وكانت الزوجة العشرينية تقف أمام محكمة الأسرة طالبة الخلع في دعوى حملت رقم  1102/2019 ضد زوجها "محمد أ."، 29 عامًا، وذلك بعدما كان يجبرها على خلع الحجاب.

فخلافات بينهما كانت في تزايد مستمر، بسبب اختلاف التفكير بينهمان تقول: "في يوم جه قالي أخلع الحجاب، دا موضة قديمة وبلدي جدا وملهوش علاقة بالدين ولا الأخلاق وكل البنات دلوقت من غير حجاب، وشكلك أحلى لكن كنت مكسوفة جدا أعمل ده واستحرمت، وفعلا عملت كدا لكن حسيت بندم رهيب وإن ربنا هينتقم مني، ولما أبويا عرف أصر إني أطلق منه لأنه غير أمين علي ومش محترم إنه عايز مراته تمشي من غير حجاب".

للمزيد من التفاصيل عن حكاية "رقية" اضغط هنا

"حنان" ترفع دعوى "نفقة": "عاوز بطاقة تموين بنتي"

مضى عامان على طلاق "حنان" لكن مشاكلها مع طليقها لم تنته بعد، حيث امتنع عن دفع النفقة لابنته البالغة من العمر 6 سنوات، كما أنه طلب الاستحواذ على بطاقة التموين، الأمر الذي رفضته الأم.

"اتفقنا على دفع نفقة 500 جنيه للبنت كل شهر.. لكن امتنع عنها بعد جوازه" السبب الذي جعلها تقدم على رفع دعوى نفقة ضد طليقها: "اديته فرص كتير بعد جوازه وقدرت أنه مزنوق ماديًا وعمري ما حرمته من بنته وكنت بخليه يشوفها ديمًا عشان أحافظ على نفسيتها، ورغم إنه اتجوز موظفة بردو ومرتبهم كبير الاتنين لكن اديته فرصة وحتى مطلبتش زيادة والنفقة أصلا".

وظلت المشاكل مستمرة بين "حنان" وطليقها خاصة بعدما طلب منها الحصول على بطاقة التموين، "عايز يضم البنت على بطاقة التموين بتاعته وطبعًا هي مش عايشة معاه والتموين بيسندني في المعيشة".

للمزيد عن حكاية "حنان" اضغط هنا

"منار" تطلب "الخلع": "بياخد أتعابه رشاوي جنسية"

وفي واقعة تشابهت دوافعها من إنهاء زوجية لكن اختلفت أسبابها عن سابقيها، حيث أقدمت "منار" على رفع دعوى خلع من زوجها المحامي الذي اعتاد الحصول على "رشاوي جنسية".

خلافات متصاعدة بين الزوجين، خاصة بعدما عرفت من الجيران أنه يستقبل بداخل مكتبه فتيات ذات السمعة السيئة، كما أنها كثيرًا ما تعرضت للخيانة، الأمر الذي لم تستطع تحمله "تعبت من كتر القرف".

للمزيد عن حكاية "منار" اضغط هنا

"مي" تطلب "الخلع": "بيضربني وطلباته كتير"

لم يدم زواجها عام واحد، حتى أقدمت "مي" على رفع دعوى خلع من زوجها الذي اعتاد ضربها، كما أن كثير ما يضيق عليها في تصرفاته.

"مكنش له علاقة بالبيت.. بيديني المصروف على القد وخلاص.. ومبيبطلش طلبات كأني شغالة عنده" الأمر الذي لم تستطع "مي" على تحمله خاصة بعد حملها: "كنت حامل وتعبانة وطلب مني أجبله طفاية السجاير قولتله أنا تعبانة ومش قادرة قوم هات لنفسك، اتفاجئت برد فعله لقيته بيشتمني بألفاظ وحشة جدا.. اتصدمت ورديت عليه فرد عليّ بالضرب وجابني من شعري".

للمزيد عن حكاية "مي" اضغط هنا

أخبار قد تعجبك