رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

دينا المقدم تروي كواليس دفن وغسل «فريدة» المنتحرة: أهلها تبرأوا منها

كتب: غادة شعبان -

08:13 م | الثلاثاء 14 سبتمبر 2021

فريدة وطفلها

قضية أثارت الرأي العام خلال الساعات الماضية، بطلتها فتاة صعيدية من محافظة سوهاج، تدعى«فريدة» في مقتبل العمر، أنهت حياتها بذاتها بقطع شرايين يدها بآلة حادة، داخل شقتها بمنطقة وسط البلد بالقاهرة، تبنت قصتها المحامية دينا المقدم، وبدأت معها رحلة من البحث والرعاية، رفقة طفلها «ضي»، واستكملت مسيرتها معها حتى بعد انتحارها إذ قررت تغسيلها ودفنها.

«الوطن» تواصلت مع المحامية دينا المقدم، التي روت كواليس مشاركتها في غسل الفتاة المنتحرة«فريدة»، والحديث عن مصير الطفل التي تركته ومكان تواجده بعد وفاتها، «البنت دي كانت عندي طول السنين اللي فاتت ومتابعة قصتها من البداية وحتى لو انقطعت العلاقة ومشيت ورجعت بطبيعة الحال أنا أقرب حد ليها»، كانت تلك العبارة التي تحدثت بها المحامية دينا المقدم، متابعةً: «العلاقة بيني وبينها مكنتش قايمة على شغل أو معارف فقط، هي كانت بتحبني جدا».

تسارع الجميع للتواصل مع«دينا» بعدما أنهت الفتاة الصعيدية حياتها بيدها داخل شقتها، كونها كانت الأقرب لها: «الناس اللي كانوا عارفينها مؤخرا اتصلوا بيا عايزين يوصلوا ليها، تواصلت مع نقيب من قسم بولاق وبدوره انتقل للشقة وكتب محضر واتحول للنيابة».

تولت«دينا» كافة الإجراءات الخاصة بتصريحات الدفن، مضيفةً: «مكنتش أعرف أهلها فين، والدها ووالدتها رفضوا يحضروا الدفن، وأخواتها رفضوا ياخدوها البلد في سوهاج».

كواليس الغُسل والدفن

استجمعت «دينا» قواها وتشجعت لتغسيل الشابة بذاتها بعدما تبرأت أسرتها منها: «روحت غسلتها بمساعدة بنت وسيدة في المشرحة لأني معرفش التفاصيل وطريقة الغسل، وخلصت تصريحات من النيابة لوزارة الصحة، وادفنت في مدافن الصدقة في باب النصر».

مصير الطفل

فيما يتعلق بمصير الطفل«ضي» قالت المحامية دينا المقدم: «الطفل هيكون مع الأب اللي قرر يمنحه اسمه وكفالته المادية هتكون عندي أنا، ورقة خلص فاضلة التسنين وشهادة ميلاده تطلع».