رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

بعد انتحار نجم «تيك توك» منشأة ناصر.. نصائح للأمهات لمنع الخطر عن أبنائهن

كتب: آية المليجى -

03:50 ص | الأربعاء 04 أغسطس 2021

الطفل محمد رضا

واقعة مأساوية جديدة مرتبطة بمنصة «التيك توك»، كان ضحيتها هو انتحار طفل مغرم به يدعى «محمد رضا»، وهو من مشاهير التطبيق، إذ حرص من وقت لآخر على بث مقاطع الفيديو عن حياته الشخصية، لكن الأمر بالنسبة له لم يتوقف عند ذلك، إذ تعدى كل الحدود الواقعية وأقدم على الانتحار، بشنق نفسه في غرفة النوم، والمؤسف أيضًا هو حرصه على تسجيل المشهد وإرساله إلى أحد أصدقائه قبل الإقدام على الانتحار بلحظات.

الواقعة التي هزت أرجاء منطقة منشأة ناصر، وأثارت الفزع والرعب بين الأهالي، فلم أحد يتصور أن تعلق الطفل صاحب الـ15 عامًا، يصل إلى حد الانتحار وبث مقطع الفيديو وإرساله أيضًا إلى أصدقائه، الخطة التي تستدعي المراقبة الشديدة من الأسر والأمهات لمعرفة ماذا يدور في خيال أبنائهم وعن مدى تعلقهم بهوس هذه التطبيقات.

الدكتور محمد هاني، استشاري الصحة النفسية، الذي أكدت خلال حديثه لـ«هن»، أن بعضًا من هذه التطبيقات وأشهرها هو الـ«تيك توك» تضر بالصحة النفسية بالفعل، لذلك لا بد من المراقبة الجيدة من قبل الأمهات تجاه أبنائهن لمعرفة ماذا يشاهدون، وعدد الساعات التي يستخدمون فيها هذه التطبيقات.

ووضع «هاني» عددا من النصائح للأمهات التي يجب اتبعها بدقة، لإبعاد الخطر من الاستخدام المفرط في التطبيقات وأكثرها الـ«تيك توك»:

- لا بد من الاحتواء الجيد والمراقبة.

- معرفة ماذا يشاهدون، وعدد الساعات التي يستخدمون فيها التطبيقات.

- عدم تركهم بمفردهم طيلة الوقت مع هذه التطبيقات.

- مشاركتهم فيما يحبون مشاهدته.

- إشغالهم أكثر بما يفيد بعيدًا عن تطبيقات «التيك توك».

وتابع «هاني» في حديثه أيضًا أنه من الأسف أن بعض الأسر والأمهات هم من يشجعون الأبناء على استخدام تطبيق «تيك توك»، لأجل الشهرة وكسب الأموال من خلاله، وهذا ما يجعل الطفل يصاب بـ«هوس الشهرة والتريند»، وهو أحد الأمراض النفسية المستحدثة في الفترة الأخيرة.

كما أوضح استشاري الطب النفسي أن إقدام الطفل على الانتحار، ليس بالأمر البسيط والهين، إذ سبقه عدد من المراحل والخطوات منها مروره بمرض الاكتئاب والعزلة في غرفته لفترة أطول، ما كوَّن لديه ميولا انتحارية، ومن ثم مشاهدته لمجموعة من الفيديوهات التي توضح طرق الانتحار.

واختتم «هاني» حديثه بضرورة إلغاء وحجب تطبيق «تيك توك» في مصر وتدخل الدولة في هذا الأمر، فمصائبه أكثر من أي فوائد منه، كما أنه يعمل على هدم الأسر المصرية.