رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

بعد ابتزاز يوسف لزوجته في حرب أهلية.. تعملي ايه لو تعرضتي لنفس الموقف؟

كتب: إسراء حامد محمد -

11:35 م | الثلاثاء 04 مايو 2021

الابتزاز

قضايا كثيرة ومختلفة تناولتها دراما رمضان لعام 2021، منها ما تم تسليط الضوء عليه للمرة الأولى، ومنها ما تكرر على مدار السنوات القليلة الماضية، ولكن هناك قضية كانت الأبرز والأكثر تداولا على مواقع التواصل الاجتماعي خلال الساعات القليلة الماضية، إذ عرض مسلسل «حرب أهلية» قضية ابتزاز الزوج لزوجته، وتهديدها بفيديوهات لها معه.

وعقب تناول المسلسل لتلك القضية، ازداد الجدل حول قضايا الابتزاز بأنواعها وأشكالها المختلفة، إذ تسائل الكثيرين عبر مواقع التواصل الاجتماعي عن كيفية التصرف في حال التعرض لعملية الابتزاز بجميع أشكالها.

ونرصد من خلال هذا التقرير كيفية التصرف في حال التعرض للابتزاز، وفق استاذ القانون شوقي السيد، كالتالي:

كيف يمكن التصرف في حال التعرض للابتزاز؟

قال أستاذ القانون شوقي السيد، إن قضايا الابتزاز في القانون تندرج تحت مسمى خانة قضايا النصب، ويتم التعامل مع تلك القضية على هذا الأساس، ويتم التعامل معها على أنها قضية نصب مصحوبة بالتهديد.

وأشار «السيد» خلال حديثه لـ«هن»، أن قضايا الابتزاز تعتبر جنحة، تتوقف العقوبة الخاصة بها على وسائل التهديد المختلفة، والتي يتم تصوير المسائل بها على غير حقيقتها، وتتمثل الإجراءات التي يمكن للضحية اتخاذها حال التعرض للابتزاز، وبشكل خاص إذا تعرضت الزوجة للابتزاز من زوجها، بتصويره لفيديوهات لها معه، كالتالي:

- تتوجه الضحية على الفور لإدارة البلاغات الإلكترونية بوزارة الداخلية، لتقوم بتحرير محضر ضد المُبتز.

- يتم ضبط وإحضار المُبتز على الفور بعد الوصول له.

- عقب القبض على المُبتز، يتم حذف الفيديوهات التي يحوزها المبتز من الهاتف أو من شبكات الإنترنت، ثم يتم اتخاذ الإجراء القانوني اللازم ضد المبتز، ويتم تحديد العقوبة اللزمة على حسب تصنيف الواقعة.

- فى حالة الثبوت يحال الزوج أو المُبتز المتهم لمحكمة الجنح لانها جريمة في القانون.

ما هي عقوبة المُبتز؟

- يتم التعامل مع قضايا الابتزاز على أنها جنحة، والعقوبة طبقًا للمادة 309 من قانون العقوبات تصل للحبس من سنة إلى 3 سنوات، ويحق للضحية المطالبة بدعوى تعويض عما أصابها من أضرار.