رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

«طفل بموتوسيكل» يحول حياة «مكة» لكابوس: دخلت في غيبوبة (صور)

كتب: آية المليجى -

01:37 م | الخميس 04 مارس 2021

الطفلة مكة

أمسكت بيد شقيقها الكبرى التي يكبرها بسنوات قليلة، لتعدية الشارع للاتجاه الآخر والصعود إلى منزل عمتها، واستكمال جولتها في اللهو مع قريناتها، لكن حلمها البسيط لم يكتمل، فبسرعة عالية كان طفل آخر يقود «موتوسيكل» والده، ليصطدم بالطفلة «مكة»، يحول حياتها لكابوس.

الواقعة شهدتها منطقة الضرب الأحمر، بالأمس، حيث تعرضت الطفلة مكة، صاحبة الأربعة أعوام، للاصطدام بدرجة نارية من قبل طفل آخر، ذو 13 عامًا، بالصف الأول الإعدادي، وجرى نقل الصغيرة إلى مستشفى الحسين الجامعي، بينما حاول الطفل الهرب قبل أن تتدخل الأجهزة الأمنية للقبض عليه، هو ووالده، بحسب المجلس القومي للطفولة والأمومة، إذ وجهت للأب تهمة تعريض طفل للخطر وتمكينه من قيادة مركبة آلية غير رخصة. 

وداخل مستشفى الحسين الجامعي، ترقد الطفلة مكة في غيبوبة، مصابة بنزيف في المخ وتهتك في أنستجته بالإضافة إلى كسر في الجمجمة، بحسب حديث والدتها «ولاء»، لـ«هن»، معبرة عن شعور «الوجع» الذي تعيشه لحادث ابنتها، وأن المتهم هو طفل صغير: «عيل خبط عيلة.. مش عاوزة أجي عليه عشان ربنا يكرمني في بنتي لكن برضو مش عاوزة أسيبه عشان ميعملش كدا في حد تاني».

مازالت الصغيرة في الغيبوبة، بينما تجلس الأم تتلو ما تحفظه من آيات قرآنية والتوسل لله بالدعاء لإنقاذ ابنتها من محنتها، فهي صغيرتها المدللة: «هي أصغر واحدة في ولادي.. آخر عنقود حبيبتي وروحي فيها.. كانت بتعدي الشارع مع اختها الكبيرةعشان تطلع لعمتها وفجاءة الموتوسيكل خبطها وعيل اللي سايق.. ربنا نجى أختها وهي اللي اتصابت».

المأساة التي تعيشها الأم الأربعينية، لم تختلف كثيرًا عن شعور الصدمة الذي لاحق زوجها، والد الطفلة «معتز»، فوقت الحادث لم يكن موجودًا مع أسرته، التي ذهبت في زيارة لشقيقته، لكنه علم بالحادث من مكالمة  هاتفية، ليدور في جولة بين المستشفيات باحثًا عن طفلته، ليجدها في النهاية بمستشفى الحسين الجامعي.  

«نفسي ربنا يقومها بالسلامة وينجيها» كلمات بسيطة تحدث بها «معتز» عن شعوره تجاه ابنته، الراقدة في غيبوبة، وينتظر الأطباء ارتفاع نسبة الإفاقة لإجراء العمليات الخاصة بها.