رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

مبروك عطية: التكشيرة في وجه الوالدين «عقوق».. حتى لو أسلوبهم «طين»

كتب: محمود البدوي -

03:10 ص | الخميس 04 مارس 2021

الدكتور مبروك عطية .. الداعية الإسلامي

قال الدكتور مبروك عطية، الداعية الإسلامي، إن هناك أوجه كثيرة لعقوق الوالدين، حيث إن الشخص إذا رفع صوته فوق مستوى صوتهم أثناء الحوار يُعد عقوق، «لو وهو بيكلمهم بص الناحية الثانية اللي هما مش قاعدين فيها ده اسمه عقوق، لو بيكلمهم من غير ما ينظر إليهم ده عقوق، لو وشه مش مبتسم ده عقوق، لو وشه مكشر ده عقوق».

وأضاف «عطية»، خلال حواره في برنامج «يحدث في مصر»، على شاشة «MBC مصر»، مع الإعلامي شريف عامر، أن الشخص إذا أعطى ظهرة لوالده أثناء حديثه يُعد عقوق، « لو لم ينفذ أي طلب من طلباتهم، إلا الشرك بالله، ده عقوق»، موضحًا أن الإسلام دين الحقوق، «فيه حق الزوج والزوجة والأخ والجار، بس مفيش حق الوالدين، فيه بر بس».

وأشار الداعية الإسلامي، إلى أن هناك فرق شاسع بين البر والحق، فالحق يمكن أدائه وينتهي الأمر، بينما البر يدل على الاستمراريه، «مفيش حد ذكرا كان أو انثى أن يقدم البر الكامل لوالديه، وكذلك لا يستطيع أي مخلوق أن يوفي بحق الله، وأنا بستغرب من الناس اللي تقول الحمد لله حتى يبلغ الحمد منتهاه، عاوز أقولهم إن ده غلط».

وأوضح الدكتور مبروك عطية، أن الحمد لا يمكن أن يبلغ متنهاه بالنسبه لله، «مهما شركت ومهما حمدت لن توفي الله حقك، لا يستطيع مخلوق أن يوفي بحق الله»، موضحًا في الوقت ذاته أن الأنفاق على الوالدين ليست واجبه، إلا إذا افتقرا، وهنا تصبح النفقة للوالدين واجبه، « لازم البر في المعاملة ونقف انتباه قدامهم، سواء مسلمين أو مش مسلمين، لو حتى اسلوبهم طين أو أسلوبهم لوز، لازم البر».

الكلمات الدالة