رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

لينا شاكر لـ أديب عن سقوط شعرها: دلوقت ممكن أنافسك.. والإعلامي: البقاء للأصلع

كتب: محمد عزالدين -

04:00 ص | الأحد 28 فبراير 2021

الإعلامية لينا شاكر

كشفت الإعلامية لينا شاكر، آخر تطورات حالتها الصحية ومواجهتها مرض السرطان، قائلة إن حالتها «زي الفل»، حيث جرى الكشف عن وجود ورم، وكان لم ينتشر بعد، وأخذت الكيماوي كإجراء وقائي حتى لا تصاب به من جديد.

ولفتت إلى أن الورم كان في منطقة الصدر، وأخذت العلاج لمدة 8 أشهر، «الموضوع كان خضة في البداية، بس رجعت أفوق وأشوف هتعامل إزاي».

رسالتي طمأنة أي حد خايف

وعن فكرة «الفوتوسيشن»، أضافت «شاكر»، خلال اتصال هاتفي ببرنامج «الحكاية»، المذاع على شاشة قناة «MBC مصر»، ويقدمه الإعلامي عمرو أديب، أنها رغبت في البداية بعدم الإفصاح عن مرضها، ولكن أخذت القرار بأن مرضها امتحان من عند الله، وسيتم التغلب عليه لأن المسألة بسيطة، «فكرت في الحاجات اللي هي بتخوف الناس وتتعبهم وتوجع لهم قلبهم في بعض الأحيان، نتيجة للعلاج الكيماوي، زي وقوع الشعر، فكان التفكير أطمن أي حد خايف وداخل على التجربة دي ومخضوض».

«شاكر» لـ«أديب»: هيبقى فيه منافسة بين قرعتي وأرعتك.. والأخير يرد: البقاء للأصلع

وعن إمكانية ظهورها إعلاميا بدون شعر قالت: «أكيد هرجع الشغل، بس الظروف صعبة بسبب كورونا، ومع العلاج كان فيه نقص في المناعة، ممكن أعمل الفكرة دي، وعموما شعري ابتدا يطلع».

وأضافت موجهة حديثها للإعلامي عمرو أديب قائلة: «ساعتها هيبقى فيه منافسة كبير ما بيني وبين حضرتك، لأن شايفة القرعة اللي عندي ممكن تكون بتنافس شكل حضرتك»، فرد عليها الإعلامي ساخرا: «البقاء للأصلع، أنا دايما بقول كدة، الصلع دة حاجة عظيمة، أديكم جربتم، شوفتي دلوقتي كان الأول تقعدي ساعة تسرحي شعرك وتروحي لكوافير، دلوقتي تاخدي دش وتنزلي الشارع».

الإعلامية: الحاجات دي صعبة في الأول بس ربنا بيدينا القوة

وتابع أديب: «أنا سعيد بروحك الجميلة والطاقة اللي أنتي بتديها لكل الناس مش بس اللي عندهم كانسر، ولكن كل اللي عنده مشكلة في الحياة وحاسس أنه مش هيقدر يواجهها»، فردت الإعلامية: «أتمنى دة، ودة كان هدفي، أنا عارفة أن الحاجات دي بتبقى صعبة في الاول لكن بتعدي وربنا بيدينا قوة وبنضحك على حاجات كتيرة في عز المشكلة والأزمة، وعاوزة أدي كل دة لكل حد بيمر بتجربة صعبة».

وعن تعامل عائلتها وما يحيط بها معها، أوضحت: «اتخضوا في البداية وبعدين بدأنا نتعامل مع الموضوع بهزار، كله بيعدي بالهزار، وبنفتكر الحاجات اللي بتضحكنا في الرحلة دي لأنها رحلة فيها قصص وتفاصيل كتير، وهتبقى باب لحاجة أحسن».