رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

«ميرهان» إحدى ضحايا عمرو وردة عن الواقعة الأخيرة: نجيبله حارس يمشي معاه

كتب: آية أشرف -

07:57 م | الأربعاء 20 يناير 2021

ميرهان كلير

علقت عارضة الأزياء، ميرهان كلير، التي اتهمت اللاعب عمرو وردة، بالتحرش خلال أحداث كأس العالم، على واقعته الأخيرة بعدما اتهمته فتاة بدبي، تُدعى « فيدرا» باتحرش بها، من خلال مطالبته لها بالمواعدة في منزله، وتهديده لها. 

ودونت «كلير» عبر خاصية القصص المصورة «ستوري» على موقع تبادل الصور والفيديوهات «إنستجرام»، قائلة: «أرجوكم خصوصًا الرجالة اللي عاملة حمشة، وماشيين ورا تفاهات ولعبة وسايبين القرف ده مكمل عادي، اتفرجوا على ستوريهات فيدرا». 

وتابعت ميرهان كلير: «يا برامج الكورة يا مسؤولين الساحرة المستديرة، يا أصحاب القلوب الرحيمة، في أي طريقة نوقف بيها الكائن ده، عشان يرحم ستات الكوكب، إحنا بنستقبل الاقتراحات». 

وعادت مرة أخرى مدونة: «يا وسايط الخير ينوبكم ثواب، حد يقولنا نعمل إيه نسحب منه النت زي ترامب، ولا ندفع من جيبنا ونجيبله حارس يمشي معاه 24 ساعة». 

اتهام جديد للاعب عمرو وردة 

واتهم عمرو وردة، لاعب المنتخب الوطني، وفريق باوك اليوناني، بواقعة تحرش جديدة، من فتاة تدعى فيدرا، يونانية الأصل، والتي قررت مشاركة بعض من المحادثات التي جمعت بينهما عبر خاصية «استوري»، عبر حسابها الرسمي على موقع تبادل الصور والفيديوهات «إنستجرام»، زاعمةً أنه قام بالتحرش اللفظي بها، ودعوتها لغرفته في الفندق الذي يقيم به.

ميرهان كلير بطلة الواقعة الأولى 

يذكر أن  عارضة الأزياء «مريهان» والتي تعيش في دبي، كانت نشرت صور محادثات عمرو وردة معها، ومحاولته التعرف عليها مهددا، «إنتي متعرفيش أنا مين»، فضلا عن متابعته "ستوري" الخاصة بها لحظة بلحظة، ويأتي ذلك عقب المباراة الافتتاحية للمنتخب المصري لبطولة أمم أفريقيا، ما أثار انتقادات واسعة، خاصة وأن «مريهان» قالت إنها لا تعرفه شخصيا، بل هو يحاول التقرب إليها عبر «إنستجرام»، ما اعتبره كثيرون تحرشا بها، وكانت تلك الواقعة هي التي فتحت على لاعب المنتخب وبعض زملائه باب الجحيم، ما تسبب في إصدار قرار بسحب هواتف اللاعبين، خلال وجودهم بالمعسكر، وحتى نهاية البطولة.