رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

«صفية» ترد جميل والدها برحلة من الجزائر لمصر: افتكرونا بنصور مسلسل تاريخي

كتب: غادة شعبان -

11:30 م | الأربعاء 13 يناير 2021

الجزائرية صفية حويليه ووالدها

حاولت رد الجميل وإدخال الفرح والسرور على قلب والدها، الذي بذل قصارى جهده طوال عمره لتحقيق متطلباتهم فضلًا عن حرصه على توفير سُبل الرفاهية على المستوى المادي والاجتماعي، رغم أنه أُمي غير متعلم، إلا أن والد الجزائرية صفية حويلية، في الثلاثينات من عمرها، كان يقتطع من وقته وصحته حتى يهيئ لهم المناخ المناسب للنجاح، إذ يعمل حارسًا في هيئة السكك الحديدية، ما جعلها تُحضِر له مفاجأة خاصة بتنظيم رحلة سياحية لزيارة مصر تقتصرة عليهما فقط، والتقاط بعض الصور الفوتوغرافية للذكرى.

«لو طلبت نجوم سماء بيحاول يجيبهالي»، بهذة العبارة بدأت الشابة الجزائرية الحديث عن والدها لـ«الوطن»، إذ قالت: «منذ وقت كبير وأنا أخطط لمفاجأة لوالدي ووالدتي بالسفر للأراضي المقدسة لأداء فريضتي الحج والعمرة، ولكن لا يزال الأمر قيد التخطيط نظرًا لتعثري بعض الشيء في الأموال كوني لم استقر من الناحية المادية، حيث أعمل بمجال تصوير الأفراح».

جهزت الابنة مستلزمات الرحلة وحجزت التذاكر وحزمت الأمتعة استعدادًا لأولى رحلاتها برفقة والدها إلى مصر: «حصلت على منحة قصيرة المدى في جامعة بمصر، حيث تستكمل مسيرتها التعليمية في الدراسات العليا إذ تخرجت في علم الاجتماع وعلوم التربية».

وعن كواليس تحضيرها للرحلة، قالت صفية: «أردت أن تظل المفاجأة كما خططت لها حتى اللحظة الأخيرة، فقد فتشت في جميع البيت عن الباسبور الخاص بوالدي، وحينما فشلت لأنه لا يفارقه قررت مصارحته، قولتله تروح معايا مصر، ورحلتك على حسابي إنت تقول نعم وكل شيء بيصير، فضل أكثر من نصف ساعة مو مصدق الموضوع، قولتله إديني باسبورك وبكرة هشتري تذاكر وأقدم على فيزا».

رحلة سياحية وصور تذاكرية

التقطت الفتاة الثلاثينية أولى صورها التذاكرية من داخل المطار توثيقًا للحظة وصولهما، ومن هنا بدأت رحلتها برفقة والدها: «بفضل والدي استطعت زيارة أكثر من 40 ولاية جزائرية من أصل 48 ولاية، وفي مصر كان عندي مؤتمر في محافظة المنوفية، وتم استقبالي أنا ووالدي أفضل استقبال، وفي الجامعة أثناء مناقشتي الرسالة البحثية كانت علامات الفخر عليه كبيرة، وهنا قررت تقدم الشكر له أمام الجميع عرفانًا بمجهوداته تجاهي عملت له تكريم معنوي الكل وقف وصقف له شوفت دموع الفرحة في عينه».

صفية: الناس بمصر افتكرونا بنصور مسلسل

خضعت صفية هي ووالدها لجلسات تصوير مختلفة داخل المحروسة، وارتدى الوالد ملابس محمد علي باشا، وبدأ الموجودون في القلعة بالتصوير معه: « كان فرحان جدا بالرحلة ولما روحنا القلعة ناس كانت فاكرة إننا بنصور فيلم أو مسلسل لمحمد علي باشا ».

واختتمت الشابة الجزائرية، «لما حطيت صورته على جروب السفر كانوا الكل فرحانين بالصورة وحتى لما بعثتها لإخواتي في الجزائر وحطيتها على صفحتي الكل قاعد يشير فيها ويقولوا اللبس طلع عليه حلو جدا وظهر على إنه شخصية تاريخية، والدي شخصية عظيمة، وبعتبره صوره أحلى حاجة في العام الجديد».