رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

صحة

في يومه العالمي.. أعراض الإيدز وأسبابه وطرق الوقاية منه

كتب: هن -

02:27 م | الثلاثاء 01 ديسمبر 2020

اليوم العالمي للإيدز

يتزامن اليوم 1 ديسمبر، مع اليوم العالمي للإيدز، وبدأ إحياء هذه المناسبة سنوياً نتيجة قرار من منظمة الصحة العالمية، حيث شددت الجمعية العامة للأمم المتحدة على أهمية إحياء هذه المناسبة للتوعية من مخاطر هذا المرض ومخاطر انتقاله.

ويُقدم هُن كل ما تريد معرفته عن مرض الإيدز، وفق موقع "مايو كلينيك".

ما هو مرض الإيدز؟

الإيدز أو متلازمة العوز المناعي المكتسب، هو أحد الحالات المزمنة التي تهدد الحياة وتحدث بسبب فيروس نقص المناعة البشرية، ويمكن أن تنتقل العدوى عن طريق حدوث الاتصال الجنسي أو عن طريق ملامسة دم أحد الأشخاص المصابين بالمرض، أو قد تنتقل من الأم للطفل أثناء الحمل والولادة والرضاعة الطبيعية.

أعراض الإيدز 

الحمى.

الصداع.

آلام العضلات وألم المفاصل.

طفح جلدي.

التهاب الحلق وقرح الفم المؤلمة.

تضخم الغدد اللمفاوية، خاصةً في الرقبة.

الإرهاق.

تورم العقد اللمفاوية، غالبًا ما تكون من العلامات الأولى لعدوى فيروس نقص المناعة البشرية.

إسهال.

فقدان الوزن.

عدوى فطرية بالفم (القلاع) الهربس النطاقي (الحزام الناري).

أسباب الإيدز

تحدث عدوى فيروس نقص المناعة البشرية، بسبب أحد الفيروسات، ويمكنها الانتشار عن طريق الاتصال الجنسي، أو نقل الدم، أو من الأم لطفلها خلال الحمل، أو الولادة أو الرضاعة الطبيعية.

كيفية انتشار فيروس نقص المناعة البشرية (HIV)

يجب أن يدخل الدم المُصاب أو الإفرازات المنوية أو المهبلية إلى جسمك، حتى تجري إصابتك بفيروس نقص المناعة البشرية (HIV).

ويمكن أن يحدث ذلك من خلال طرق عديدة كالتالي:

عن طريق ممارسة الجنس

 قد تصاب بالعدوى إذا مارست الجنس مع شريك مصاب، حيث يدخل دمه أو إفرازاته المنوية أو المهبلية إلى جسمك، يمكن أن يدخل الفيروس إلى جسمك من خلال تقرحات الفم أو التمزقات الصغيرة التي تتطور في المستقيم أو المهبل في أثناء ممارسة النشاط الجنسي في بعض الأحيان.

من عمليات نقل الدم

في بعض الحالات، قد يتم انتقال الفيروس من خلال عمليات نقل الدم، تفحص الآن المستشفيات الأمريكية وبنوك الدم إمدادات الدم لاكتشاف مضادات فيروس نقص المناعة البشرية (HIV)، ولذلك يكون خطر الإصابة به صغير جدًا.

عن طريق مشاركة الإبر

 تضعك مشاركة الأدوات الوريدية الملوثة لإعطاء الدواء (الإبر والمحاقن) في خطر إصابة مرتفع بفيروس نقص المناعة البشرية (HIV) وأمراض معدية أخرى مثل التهاب الكبد.

في أثناء الحمل أو الولادة أو خلال الرضاعة الطبيعية، يمكن أن تنقل الأمهات المصابة الفيروس إلى أطفالهن.

يمكن للأمهات المصابات بفيروس نقص المناعة البشرية (HIV)، اللاتي تلقين العلاج للعدوى في أثناء الحمل أن يقللن من خطر إصابة أطفالهن بدرجة كبيرة.

عوامل الخطر

ممارسة الجنس غير الآمن

استخدم واقيًا ذكريًا جديدًا من المطاط أو البولي يوريثان في كل مرة تمارس فيها الجنس، تُعد ممارسة الجنس الشرجي أكثر خطورة من الجنس المهبلي، يزداد خطر الإصابة بفيروس نقص المناعة البشرية إذا مارست الجنس مع أكثر من شريك.

الإصابة بعدوى منقولة جنسيًا

تؤدي العديد من حالات العدوى المنقولة جنسيًا إلى الإصابة بقرح مفتوحة في الأعضاء التناسلية، تعمل هذه القرح بمثابة مداخل لفيروس نقص المناعة البشرية للدخول إلى الجسم.

استخدام المخدرات الوريدية

غالبا ما يشارك الأشخاص الذين يستخدمون المخدرات الوريدية، الإبر والمحاقن، وهذا يعرضهم إلى انتقال قطرات دماء الآخرين لهم.

رجل غير مختون

تشير الدراسات إلى أن انعدام الختان يزيد من خطر انتقال فيروس نقص المناعة البشرية بين الجنسين.

الوقاية من الإيدز

لا يوجد لقاح للوقاية من الإصابة بعدوى فيروس نقص المناعة البشري، كما أنه ليس هناك علاج شافٍ لمرض الإيدز، ولكن يمكنك حماية نفسك وحماية الآخرين من العدوى.

- استخدم واقٍ ذكري جديدًا في كل مرة تُمارس فيها الجنس

-أبلغ زوجك/ زوجتك بذلك بإصابتك بالإيدز، فمن المهم أن تخبر جميع أزواجك الحاليين والسابقين أنك مصابًا بفيروس نقص المناعة البشري.

-إذا كنت تستخدم إبرة لحقن الأدوية، فتأكد من أنها معقّمة وتجنّب مشاركتها مع الآخرين.

-إذا كنتِ سيدة حاملاً، فاطلبي الرعاية الطبية على الفور، فإذا كنتِ مصابة بفيروس نقص المناعة البشري، فقد تنتقل العدوى إلى طفلك ولكن إذا تلقيتِ علاجًا خلال فترة الحمل، يمكنكِ تقليل خطر إصابة طفلك بدرجة كبيرة.

- ضع في اعتبارك ختان الذكور، فهناك أدلة على أن ختان الذكور يمكن أن يساعد في تقليل خطر الإصابة بعدوى فيروس نقص المناعة البشري.