رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

ماما

بعد حديث الرئيس عن أزمتهن مع الدراسة.. أمهات عاملات: "شعرنا بطمأنينة"

كتب: ندى نور -

06:57 م | الأربعاء 16 سبتمبر 2020

الرئيس عبد الفتاح السيسى

تحدث الرئيس عبد الفتاح السيسي اليوم، خلال افتتاح الجامعة المصرية اليابانية للعلوم والتكنولوجيا بمدينة برج العرب بالإسكندرية، وعدد آخر من المنشآت التعليمية، عن وضع المرأة العاملة خلال العام الدراسي الجديد.

وقال الرئيس السيسي: "هناك أسر تعمل وتربط نفسها على أنها متواجدة في العمل مع انتهاء اليوم الدراسي وتصطحب أولادها، وهذا العام الوضع مختلف الطلاب في المنزل، ولذلك علينا دراسة وضع المرأة العاملة في إطار تخفيف الحضور للمدراس، بحيث تكون الأولوية للسيدة التي لديها أولاد في المدارس". 

أزمة ترتيب المواعيد تواجه الأمهات العاملات: حديث الرئيس ريحنا كلنا

تسبب النظام الجديد الذي أعلنه وزير التربية والتعليم، الدكتور طارق شوقي، للعام الدراسي الجديد في أزمة للنساء العاملات بشكل خاص، ولاسيما أنهن يذهبن لعملهن يوميًا ولمواعيد تتراوح بين 6 و 8 ساعات، ما يخلق أزمة في ترتيب المواعيد بين أولياء الأمور وأبنائهم.

وهي المشكلة التي واجهت إسراء طه، أم ثلاث أطفال في المراحل التعليمية المختلفة، والتي عبرت عن سعادتها بعد حديث الرئيس عبد الفتاح السيسي عن الأمهات العاملات وصعوبة توفيق المواعيد بين الطلبة وأولياء الأمور وخاصة مع زيادة فترات جلوس الطلاب بالمنزل.

وأضافت أثناء حديثها لـ "هُن"، أنها تواجه مشكلة حقيقة في أيام جلوس أبنائها بالمنزل، وخاصة المرحلة الابتدائية، "مش عارفة أيام جلوس ابني في البيت هعمل إيه وأنا كنت دايما بوفق مواعيد شغلي على وقت خروجه من المدرسة".

وتبحث حتى الآن ليلى السيد، ولية أمر طالبة بالصف الأول الابتدائي، عن وسيلة تساعدها في التوفيق بين العمل وابنتها، وخاصة أن مكان العمل يبتعد عن المنزل والمدرسة، "ملزمة 4 أيام الدراسة أوصل بنتي للمدرسة وأرجع أخدها ودي مشكلة صعبة جدًا وخاصة أني ملتزمة بمواعيد عمل تبدأ من الساعة 8 الصبح".

ترفض "ليلى" اللجوء إلى "باصات" المدرسة بسبب خوفها على ابنتها من عدوى كورونا، وتحاول توفيق المواعيد مع زوجها.

وجدت "ليلى" حديث الرئيس السيسي اليوم، أول طريق وضع حلول لمشكلة الأمهات العاملات مع بداية العام الدراسي.

كان اقتصار الدراسة على يومين فقط لطلاب المرحلة الاعدادية والثانوية عقبة كبيرة أمام ندى مدحت، والتي قالت إن "حديث الرئيس طمني وخلاني أحس أن مشكلة التوفيق بين المواعيد ممكن تتحل".