رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

بطلة "مكتوبالك يا بولين" في "مافيا" تعود من جديد للسينما: هتمثل مع هنيدي

كتب: سما سعيد -

04:05 ص | الثلاثاء 18 أغسطس 2020

داليا الخولي في فيلم مافيا

"مكتوبالك يا بولين".. جملة ما زال الجميع يحفظها في فيلم "مافيا"، تعبر عن الحظ في عدة مواقف، جعلت من داليا الخولي، نجمة المشهد الواحد لعدة سنوات، وربما لوقتنا هذا.

خريجة معهد السينما، تخصصت في الإنتاج، فقد عملت لعدة سنوات كمساعدة إنتاج، إلى أن شاهدها الفنان أحمد رزق في أحد تجمعات أصدقاء مشتركين بينهما، وعرض عليها دور بولين، كما قالت داليا الخولي في حديثها لهن: "قعدوا فترة بيدوروا على ممثلة تقوم بالدور، ورشحني ليه أحمد رزق، وخلال مقابلتي الأولى بأستاذ شريف عرفة مخرج فيلم مافيا، تم الموافقة عليّ، وتوقيع العقد أيضا".

شخصيتها القريبة من بولين، جعلت تجسيدها طبيعيا، الذي لم يتعد سوى المشهدين، مضيفة: "أنا أصلا لدغة في حرف الراء، وبلبس نظارة، وطبيعتي خجولة، فكنت أقرب حد يجسد الشخصية"، موضحة أن بولين تشبهها بنسبة 70%.

خلفية حياتية بعيدة كل البعد عن الفن أو التمثيل، فوالد داليا لواء شرطة، ولها شقيق واحد يعمل بالهندسة، إلا أنهم لم يقفوا أمام عملها بالفن، بل بالعكس شجعتها والدتها، لكي تستمر بالتمثيل، لكنها توقفت منذ آخر أعمالها عام 2009، في دور ضابطة فرنسية بمسلسل" الهروب من الغرب"، والذي كان من إخراج خيري بشارة.

لتنطلق مرة أخرى عام 2016، في مسلسل "سقوط حر"، للنجمة نيللي كريم، بدور مريضة نفسية، وعن ردود الأفعال وقتها وإلى وقتنا هذا قالت: "أهلي من أكبر الداعمين لي، وأصدقائي خارج الوسط الفني دائما أجد فيهم التشجيع، وحثي على الاستمرار، خاصة أني أتمنى تجسيد الكثير من الأدوار الدرامية المعقدة"، عدة أعمال درامية، جمعت أشكال فن التمثيل من سايكو لدراچيدي لدراما، بالإضافة لمشاركتها في عدة حملات إعلانية.

داليا الخولي لم تكتف بدراستها في معهد السينما، بل حصلت على دبلومة دراسات عليا بكلية الآداب، بالإضافة لالتحاقها بعدة ورش للتمثيل لثقل موهبتها بشكل أكاديمي أكثر.

وعن مشروعاتها، انتهت من تصوير "الأنس والنمس" بطولة النجم محمد هنيدي، وأيضا تشارك نيللي كريم وظافر العابدين فيلمهما القادم.

واختمت قائلة: إنها تتمنى العمل مع المخرج مروان حامد في أحد أعماله.