رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

أبرزهن شيرين وفيفي عبده.. فنانات لم تحصلن على الثانوية العامة

كتب: آية أشرف -

12:14 م | الثلاثاء 04 أغسطس 2020

شيرين وفيفي عبده

أسدل وزير التربية والتعليم، الدكتور طارق شوقي، الستار على مارثون الثانوية العامة، لعامي 2019 /2020، بإعلان نتائج أوائل الثانوية العامة من الطُلاب والطالبات، قبل إعلان النتائج للجميع.

الثانوية العامة، التي تشبه "عُنق الزجاجة" لدى البعض، بل نهاية المطاف، فالكثير والكثير يعتقد إنها المسؤول الأول والآخير لتحديد مستقبلهما الدراسي، بل والعملي أيضًا. 

فعلى الرغم من حالة الفرحة العارمة التي تتركها نتيجة الثانوية العامة للمتفوقين، ومشاعر الحزن لمن لم يوفقهما القدر، إلا أن هُناك مشاهير حققن نجاحات في أعمالهن دون الحصول على شهادة الثانوية العامة من الأساس. 

 ويرصد "هُن" مشاهير من نساء مصر لم يحصلن على الثانوية العامة 

 شيرين عبد الوهاب

واحدة من أهم الأصوات النسائية في مصر، استطاعت أن تخلق لها قاعدة شعبية كبيرة في الوطن العربي، لكنها لم تستطيع إكمال تعمليها أو حتى الحصول على شهادة الإعدادية أو الثانوية العامة.

كانت الفنانة أكدت في أكثر من لقاء إعلامي ندمها الشديد على عدم الاهتمام بالدراسة، وعدم إكمال تعليمها، مشيرة إلا أنها تعوض ما حدث لبناتها.

وأكدت من قبل، خلال استضافتها في برنامج "التفاحة" مع الفنانة نيكول سابا، "كنت في التعليم لحد سنة أولى إعدادي، لحد وقت الزلزال، بعدها كنت بخاف أروح، ومن بعد ما بقينا نروح كنت بهرب خوفًا من الناظرة".

يسرا 

سيفين محمد حافظ، التي عاشت سنوات من القسوة مع والدها، عقب انفصاله عن والدتها، أشارت إليها في أكثر من حوار إعلامي، حتى أن الأمر أثر على دراستها وعلاقاتها.

وعلى الرغم من عدم قدرتها للحصول على شهادة الثانوية العامة، إلا أن مقاومتها ومحاولاتها، استطاعت الحصول على شهادة GCE من المنزل، وهي شهادة تمنح من قبل هيئة منفصلة عن المنظمة الصحية، وهي تقوم بتقسيم المنظمات الصحية لمعرفة مدى مطابقتها للمعايير الموضوعة لتحسين الرعاية الصحية، وتعنى الاعتراف الدولي بالمؤهل ما قبل الجامعي.

فيفي عبده

الراقصة الشهيرة ليست بمصر فقط بل والوطن العربي، ابنة قرية ميت أبو الكوم في المنوفية، التي لم تستكمل تعليمها بل اكتفت بالخروج من المدرسة خلال المرحلة الابتدائية دون شهادة.

أم كلثوم

كوكب الشرق، فاطمة ابنه الشيخ المؤذن إبراهيم السيد البلتاجي، ابنة محافظة الدقهلية، التي اكتفت بالتعليم وحفظ القرآن في أحد الكتاتيب بقريتها طماي الزهايرة، ولم تحصل على مؤهل دراسي.