رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

ماما

في اليوم العالمي للكف عنه.. أضرار التدخين على الحامل والجنين

كتب: هن -

06:02 ص | الأحد 31 مايو 2020

التدخين

مخاطر عدة قد تتعرض لها السيدات الحوامل كونهن مدخنات على عكس غير المدخنات، وبالتزامن مع الاحتفال غدا، باليوم العالمي للكف عن التدخين، يقدم "هن" أضرار ومخاطر التدخين على الحامل، وفقا للموقع الرسمي لمستشفى “hope” لعلاج الإدمان.

النساء اللاتي يدخنّ أثناء الحمل أكثر عرضة للإصابة بأضرارالتدخين، خاصة أن المرأة الحامل تكون أقل مناعة من غيرها.

ومن أضرار التدخين الشهيرة على المرأة الحامل إنجاب طفل منخفض الوزن عند الولادة، حيث إنه في العموم، يكون الأطفال المولودون لأمهات مدخنات، أصغر بشكل ملحوظ مقارنة بأطفال الأمهات غير المدخنات، ويعتبر الوزن المنخفض عند الولادة سبباً رئيسياً لأمراض الطفولة، وربما تصل إلى ولادة الطفل ميتاً، حيث يزيد التدخين بشدة خطر متلازمة موت المهد لدى الأطفال.

وبحسب الإحصائيات، فإن هذا الخطر يتضاعف أربع مرات إذا كنت تدخنين بين سيجارة واحدة وتسع سجائر في اليوم، أثناء حملك، ويرتفع إلى ثماني مرات أعلى إذا كنت تدخنين 20 سيجارة فما فوق يومياً، كما أكدت دراسات كثيرة على تأثير التدخين على حركة الجنين داخل الرحم.

كما أكدت مجموعة من الأبحاث إمكانية وجود عيوب خلقية معينة لدى أطفال الأمهات اللاتي يقمن بالتدخين أثناء الحمل، على سبيل المثال،أظهر عدد من الدراسات وجود رابط قوي بين التدخين في الحمل وولادة الأطفال بشفة مشقوقة شقّ حلقي.

ومن بين الأضرار كذلك على المرأة أنه يُضعف المناعة، ويؤثر على الدورة الشهرية وعلى عملية الإباضة، ويسبب ترقق جدار الرحم والتهابات الأعضاء التناسلية، وإذا حدث حملٌ للمرأة المدخنة فمن الممكن أن يتعرض الجنين إلى مخاطر عدة قد تسبب موته أو إسقاطه، وذلك بسبب دخول العديد من المواد الكيميائية السامة كأول أكسيد الكربون، ومادة النيكوتين إلى دمه.

كما يتسبب أيضا تدخين الأم في حدوث الحمل خارج الرحم، حيث يحدث إخصاب للبويضة خارج الرحم، ويقلل من فرص حدوث الحمل مرة أخرى، كما يزيد من فرص تشكّل طفل مشوّه خلقياً.

وتزيد نسبة إصابة الأطفال بأمراض الجهاز التنفسي مثل الربو والتهاب الشُعب الهوائية، كما يقلل التدخين من نسبة إدرار الحليب، ويصبح الحليب الطبيعي غير كافٍ للطفل، مما يضطر الأم للجوء إلى الحليب الصناعي، مما يقلل من مناعة الطفل.

وعن كيفية تخلص الأم الحامل من التدخين لحماية جنينها فعليها اتباع مجموعة من التعليمات، منها:

تناول كميات كبيرة من السوائل المنقية للجسم والرئتين؛ للتخلص من المواد السامة التي يسببها التدخين.

تناول بعض المسكنات في حالة الشعور بالآثار الجانبية لترك التدخين كالصداع.

اتباع نمط غذائي صحي؛ وذلك لأن المقلع عن التدخين تزيد شهيته.

المتابعة الدورية مع الطبيب والمساعدة في حال حدوث مضاعفات للأم أو للجنين.