رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

فيديو.. "حرقها بمية نار".. سعودية تستنجد لإنقاذها من تعذيب عمها

كتب: روان مسعد -

05:38 ص | السبت 25 يناير 2020

الفتاة السعودية

ملامح مكسورة حزينة، تظهر على استيحاء من أسفل النقاب، وصوت رفيع أنهكه التعب، سيدة سعودية بثت مقطع فيديو لها على موقع التدوينات القصيرة "تويتر"، تستنجد بـ"أهل الخير" كي ينقذوها مما تعيش فيه، حيث قالت إنها تتعرض للتعذيب على يد عمها.

علامات حروق كبيرة ملأت ساعدها، هي أقوى دليل عما تتعرض له إحدى السيدات في السعودية، حيث تعرضت لهذا التعذيب بعدما مات والدها.

وصرحت في الفيديو سبب معاناتها، وقالت إنها انتقلت للعيش مع عمها بعد وفاة والدها فليس لها أشقاء تلجأ لهم، وهي تريد العلاج ولا تستطيع.

وطلبت الفتاة من أهل الخير المساعدة بعدما حُرقت يدها بماء النار، وأظهرتها في المقطع المصور، ولا تستطيع العلاج لأنها بغير وظيقة أو أقارب لتلجأ لهم.

لم يمر سوى أيام قليلة حتى تداول رواد تويتر في السعودية، الفيديو على نطاق واسع، مطالبين السلطات بالتدخل لإنقاذ الفتاة من العنف المنزلي.

وأوضحت الفتاة التي تدعى "ليلى" إنها بحاجة إلى زراعة جلد بدلا من المحروق.

ومن بين التعليقات على الفيديو: "الله يشفيك ويسهل أمرك ويعينك ويرزقك باللي تتمني، عاجلا غير آجل"، و"حسبنا الله ونعم الوكيل، الله يسلط عليه بحوله وقوته، وأبشرك وأنا أخوك، لن ينجو أبدا من العقاب، وأملنا في أهل الخير في هذا البلد لن يتأخروا عنك وعن أمثالك، بإذن الله ستفرحين قريبا، أسأل الله يا أخت ليلى أن يشفيك عاجلا غير آجل".