رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

لايف ستايل

كتب: آية أشرف - أحمد حامد دياب -

11:39 م | الأحد 08 ديسمبر 2019

صابرين

باتت الفنانة صابرين، حديث رواد مواقع التواصل الاجتماعي، أمس، عقب تداول صورها، خلال مهرجان نجم العرب، الذي أقيم اليوم، بأحد الفنادق الكبرى بالقاهرة، بدون الحجاب.

لتتصدر "صابرين" على الفور، محركات البحث على الإنترنت.

فكانت ولازالت الفنانة، تثير الجدل حولها مع كل ظهور إعلامي أو عمل درامي، بسبب حجابها، أو الباروكة التي اعتادت الظهور بها خلال مشاهدها التمثيلية.

ترصد "الوطن"، كيف واجهت الفنانة صابرين الجدل حول حجابها؟ عبر شاشات الفضائيات.

صابرين تكشف سبب ارتداءها للحجاب

تحدثت الفنانة صابرين من قبل عن سبب ارتداءها للحجاب، خلال حوار مع الإعلامي عمرو الليثي. 

وقالت صابرين، إنها شاهدت رؤى أثناء وقبل تصويرها مسلسل "أم كلثوم"، ومن ثم اتخذت القرار لعدة أسباب، "بعد المسلسل قعدت في البيت وفكرت أنا بعمل إيه، وحالتي النفسية كانت مش حلوة". 

وتابعت: "كنت بهرب إلى الله، ومش عاوزة حاجة غير الراحة والسكينة ورضا أبويا وأمي". 

جدل بسبب استبدال الحجاب بالباروكة 

ونفت صابرين، ما تردد حول اعتمادها على فتوى من أجل الظهور في الأعمال الفنية بـ "باروكة"، كبديل عن الحجاب كي تظهر محتشمة، موضحة أن ما تردد في هذا الشأن لا أساس له من الصحة، حيث أنها لا ترى نفسها محجبة من الأساس.

وأضافت خلال حوارها في برنامج "شيخ الحارة"، الذي يُعرض عبر فضائية "القاهرة والناس": "أنا مش محجبة، ولو كنت عاملة شعري، كنت قلعت اللي على راسي وورتهولك كده على الهواء دلوقتي".

وأشارت إلى أنها تتعرض دائما للهجوم، من لجان إلكترونية مُخصصة لانتقادها، فور إعلان مشاركتها في أي عمل فني، قائلة: "الناس مش عاجبهم حاجة خالص".

أسامة كمال الإعلامي الوحيد الذي رفض الحديث في حجاب صابرين

رفض الإعلامي أسامة كمال، مطالب المشاهدين أن يسأل ضيفته الفنانة صابرين عن حجابها، وذلك خلال حلقة من برنامج "مساء dmc" المذاع عبر فضائية "dmc".

وقال كمال: "ناس كتير باعتين بيقولوا أكيد هيكلمها في الحجاب، وآخر موضوع ممكن أتكلم فيه مع أي حد في الدنيا هو إني أكلمها في حجابها، عشان نبقى مستريحين".

صابرين عن منتقديها بسبب الباروكة: "اللي هينزل معايا القبر يحاسبني"، وردت أنها تتعامل مع الله وهو من سيحاسبها في النهاية، "اللي هينزل معايا القبر يقولي ألبس إيه وما ألبسش إيه".

وأضافت "صابرين"، خلال استضافتها في برنامج "حفلة 11"، المذاع عبر فضائية "on e"، مع الإعلامية سمر يسري، أنها دائما تأخذ أي قرار بعد قناعة تامة، مشددة أنها تركت الفن بسبب ظروف شخصية، وليس لحرمة الفن أو غير ذلك مثلما قيل من بعض الأشخاص.

صابرين تبكي بعد الهجوم عليها لخلعها الحجاب

ونفت الفنانة صابرين خلعها للحجاب، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي عمرو أديب في برنامج "الحكاية" المذاع عبر فضائية "mbc مصر".

وقالت صابرين: "أنا قلعت التربونة وفيه فرق إني قلعت الحجاب، وإني قلعت التربونة"، مضيفة: "الحجاب أنا مكنتش عملاه وأنا طلعت معاك وطلعت مع الإبراشي ومع كل البرامج، وقولت أنا يا جماعة محتشمة".

وأضافت: "وأنا من يوم ما لبست الباروكة وأنا قلعت الحجاب، وأنا دايمًا بقول إني بعمل خطوة وأنا عاملة خطوة بسيطة، يمكن تٌقبل ويمكن أكون بعمل حاجة كويسة، وقعدت فترة كبيرة كل لما أعمل عمل يسيبوا العمل، ويتكلموا عن الباروكة، وقعدت أطلع في برنامج ويسيبوا كل تاريخي ويتكلموا عن الباروكة".

واستنكرت حديث البعض حول مظهرها: "رقبتها بانت ونص شعرها بان، وكلام أنا مش فاهمة له حاجة وتعبت نفسيا جدا في الفترة الأخيرة".

وأردفت: "أنا شيلت التربون واللي حصل إني قعدت أجاهد مع نفسي وقعدت أقول أنا مقسومة نصين، وأنا ببص في المراية أقول مين دي واللي أنا بعمله صح ولا غلط قعدت كتير جدا جدا أسأل نفسي وأقول أهه خطوة".

وبكت الفنانة صابرين، بسبب هجوم البعض عليها لخلعها الحجاب، قائلة: "على طول شتايم وسب والسوشيال ميديا تعبتني نفسيا، وأنا طول عمري بعمل أدوار محترمة ومربية أولادي تربية محترمة، وأنا عمر ما حد اتكلم عني نص كلمة وبقيت بلبس باروكة وإيه اللي عملته غلط في حياتي عشان أتشتم كل شوية، وإيه ذنب أولادي إنهم يتشتموا كل شوية ويتسبوا بيا من ناس مش عندهم دين ولا أخلاق".

واستطردت: "لازم أقول للناس الدين أخلاق ومعاملة وكلمة حق حلوة وابتسامة في وجه أخيك"، متابعة: "بيشتموني وأنا كرهت الناس دي، دي حاجة بيني وبين ربنا ولما أنزل القبر لوحدي محدش هيحاسبني غير اللي خلقني وربنا اللي هيحاسبني وليه محسسني إن ربنا هيمسكنا عشان حتت طرحة، ده ربنا رحمن رحيم".

وواصلت صابرين: "هو حد شافني وأنا بصلي ولا وأنا بصوم ولا بزكي ولا براعي الأيتام، ولا بطلع لله وأنا مبحبش أقول الحاجات دي خالص ولا بجبر خاطر مين".

وأعربت صابرين، عن تأثرها بسبب الهجوم عليها: "أنا تعبت يا عمرو وأنا كنت مكسرة الدنيا، التناقض كان جامد وعلى طول محدش سايبني، وأنا بنزل أستلم جايزة بتبهدل"، مضيفة: "ارحموا من في الأرض يرحمكم في السماء".