أخبار تهمك

كتب: حاتم سعيد حسن -

11:23 ص | الخميس 19 سبتمبر 2019

هيروين

ألقى القبض على أم من ولاية ماين الأمريكية، أمس، بعد اتهامها بإعطاء ابنتها البالغة من العمر سنة واحدة جرعات صغيرة من الهيروين أكثر من 10 مرات لمساعدتها على النوم، ما أسفر عن وفاة الطفلة.

واتهمت السلطات الأمريكية الأم وتدعى كيمبرلي نيجلان، 33 عاما، بتهمة تعريض الأطفال للخطر وحيازة المخدرات بعد قيامها بفرك بقايا الهيروين على لثة الطفلة 15 مرة على الأقل على مدار شهرين قبل وفاتها في 10 أكتوبر عام 2018، وفقا لوثائق المحكمة التي جرى الحصول عليها بحسب "foxnews".

وقال مكتب الفحص الطبي إن الطفلة توفت متأثرة بالتسمم الحاد بالفنتانيل، والفنتانيل هو مادة أفيونية اصطناعية قوية توصف عادة لعلاج الآلام الشديدة، خاصة في مرضى السرطان.

وأخبرت الأم الشرطة في البداية أنها لم تستخدم الهيروين أبدًا، لكنها اعترفت لاحقًا بأنها شقت الدواء من أكياس صغيرة مرة واحدة في الأسبوع لمدة شهرين قبل وفاة ابنتها، كما اعترفت بأنها استخدمت المخدرات على أطفالها الآخرين كوسيلة مساعدة للنوم سابقا، حسبما ذكرت الشرطة.

وقال زوج الأم نيليجان للشرطة، إنه شاهدها وهي تفرك بقايا الهيروين على لثة ابنتهما نحو 15 مرة، مضيفا أن زوجته قالت "أنت تعلم أنني لم أؤذي ابنتنا عن قصد".

وتواجه نيليجان ما يصل إلى عام واحد في السجن وغرامة تصل إلى 2000 دولار بسبب تعريض الأطفال للخطر وما يصل إلى 180 يوما في السجن وغرامة مالية قدرها 1000 دولار لتهمة المخدرات، وتم إطلاق سراحها بكفالة ولا يُسمح لها بالاتصال بوالد الطفلة أو أي أطفال تقل أعمارهم عن 18 عامًا.

وقالت محامية الولاية ماريان لينش، إنه مع استمرار التحقيق قد تواجه الأم المزيد من التهم.

وأضافت المحامية: "هذه حالات خطيرة وصعبة للغاية، وفي بعض الحالات، لا يهدف القانون حقًا إلى معالجة مشكلات مثل هذه وإذا تغيرت الأمور في مرحلة ما، فلا يزال هناك احتمال لتوجيه اتهامات أخرى".

الكلمات الدالة

أخبار قد تعجبك