رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

بعد زواج عرفي.. "هند" الطالبة الجامعية تستيقظ على كابوس دعوى إثبات نسب

كتب: حسن صالح -

07:46 م | السبت 29 يونيو 2019

ارشيفية

"تزوجني عرفيا وتهرب مني بعد علمه بحملي ورفض نسب الجنين له"، هكذا تحدثت "هند م"، 20 عاما، أمام هيئة محكمة الأسرة في بنها، تشكو زميلها في الجامعة "محمود ج ف"، مطالبة بإثبات نسب جنينها في الدعوى رقم 2976 لسنة .2019

قصة حب جمعت "هند" وهي طالبة بإحدى الجامعات بزميلها الذي يكبرها عامين، تحكي تفاصيلها: "تعرفنا على بعضنا البعض بعد خلاف حول أحقية الجلوس في المدرج، وبعدها تبادلنا نظرات الإعجاب ووقعنا في شباك الحب، ليبدأ الحلم الوردي وتنطلق أحلام  دخول الجنة المليئة بالسعادة".

تضيف "هند" قصة حبنا شهد بها الجميع وكنا لا نفترق إلا على النوم ليذهب كل منا لمنزله ونقوم بكل الأنشطة سويا حتى شعرنا أننا لا نستطيع الاستغناء عن العلاقة التى تجمعنا

توضح "هند" مع الوقت أصبحت علاقتنا مهددة بخطر الفشل بسبب عدم استطاعنا الزواج بسبب ظروف حبيبي ورفض أهلى أن أتزوج طالبا  فحاولنا أن نتعامل كأصدقاء ولم نستطع وعادت الأمور أسوأ مما كانت بعد أن أصبح يتهمنى أننى لا أحبه بنفس قدر حبه لى وعندما طلب منى الزواج عرفيا مثل أصدقائه وافقت وقمنا بترديد الكلام أمام أصدقائى وأصدقائه وترددنا على منازلهم ومارسنا العلاقة الزوجية وبعد 6 أشهر تركنى ورفض الاستمرار معى بعد علمه بحملى

وتضيف "هند": "تركت جامعتى على إثرها بعد أن أصبحت فضحيتي وشائعة علاقتي غير الشرعية على جميع الألسنة وقررت إقامة دعوى إثبات نسب".