ماما

كتب: ندى نور -

10:23 ص | الخميس 30 مايو 2019

حواديت ديمة والجدة سليمة..

يرفض الأطفال والكبار قبول فكرة الانهزام في مختلف مراحل حياتهم، وهو ما حدث مع "يوسف"، بطل قصة اليوم، من حواديت ديمة والجدة سليمة، الذي كان يرفض فكرة الانهزام وخاصة في السباحة.

ورغم محاولات والدته إقناعه أنه لا يستطيع شخص أن يفوز طوال الوقت، رفض الاقتناع بهذه الفكرة، حتى أقنعته والدته بطريقة حكيمة لتقبل فكرة الانهزام.

ونقدم لكم اليوم، من حواديت ديمة والجدة سليمة، قصة "يوسف والانهزام"، تأليف وأداء صوتي، مي عبد الهادي.

 

أخبار قد تعجبك