رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

بالفيديو| مداحة في حضرة "أم العواجز": "ورثت الإنشاد.. ومحدش خدش أنوثتي"

كتب: آية المليجى -

06:39 م | الأربعاء 03 أبريل 2019

المداحة هناء السيد خميس

الحضور المهيب والهمس القدسي الخلاب، والرواح كأنك ذاهب أبدا إلى المحبوب "السيدة زينب"، وجيئة كأنك تخلصت من الوزر والأوجاع، تلك مشاعر من شهدوا الليلة الختامية من مولد أم العواجز، التي أحياها المنشدون وشهدها الراغبون، وبينهم "المداحة الأنثى" هناء السيد خميس.

كانت طفلة صغيرة لا يتجاوز عمرها الـ17 عامًا حينما خرجت مع والدها المداح تجوب معه الموالد الدينية بالمحافظات المختلفة تجلس بصحبة فرقته فتصدح أصواتهم في حب رسول الله، فتأثرت بالقصائد الإلهية حتى سارت على درب والدها، تدربت على الإنشاد الديني وأصبحت المداحة هناء السيد خميس.

فوسط المصابيح الملونة الملتفة حول الأعمدة لتنير طريق محبين أتوا من كل حدب وصوب للاحتفال بمولد السيدة زينب "أم العواجز"، والعيش في أجواء روحانية كانت "هناء" تجهز نفسها للصعود على المسرح تمسك بالميكروفون وتبدأ في إلقاء كلمات قصائدها "يا ماما مالك كدا شغلتى مني البال.. يا تذويلي المدد يا تشوفي لحالي حال".

من محافظة المنوفية شدت المداحة الأربعينية الرحيل لقضاء الليلة الختامية بمولد "أم العواجز" فهي لم تتأخر في المجيء إليها "أنا عاشقة للسيدة زينب.. حب من عند الله" فمنذ 28 عاما، اعتادت "هناء" التجول وسط الموالد لإلقاء القصائد الإلهية "هي هواية عندنا.. لكن السيدة زينب ممكن أروحلها مرتين في السنة مش شرط المولد يكون موجود"، بحسب حديثها لـ"هن".

قصائد إلهية متعددة تزيد العاشقين حبًا في آل البيت تتدرب "هناء" على إلقائها طيلة العام لتدخل السرور على قلوب المستمعين "بنتعامل مع أكتر من مؤلف في محافظات مختلفة.. وبدرب عليها مع الفرقة الموسيقية المنتمية إليها".

ورغم القصائد المتعددة التي تحفظها المداحة الأربعينية مع فرقتها، لكنها لم تضع قائمة محددة تتغنى بها: "إحنا بنروح الموالد متوكلين على الله.. عندنا القصائد بتاعتنا وبنقولها في الموالد".

صورة عامة ربما ارتبطت لدى الكثيرين بأن المداحين هي مهنة اقتصرت على الرجال فقط، لتمحي "هناء" هذه الفكرة مؤكدة بوجود سيدات أخريات انتمين لهذه المهنة ربما عانين في بداية الأمر من التعرض للانتقاد من قبل البعض الذين لا يقبلوا بغناء السيدات في الموالد: "في مداحات بيتعرضوا لانتقادات عشان هما ستات.. لكن أن متعرضتش لأي نقد أو مضايقات.. وامبارح الناس مكنتش عاوزني ابطل إنشاد ومستجبين معايا".