رئيس التحرير:

أحمد الخطيب

رئيس التحرير

أحمد الخطيب

ماما

معالي زايد تتحدث عن والدتها في لقاء نادر: «كانت طيبة وموتها كسرني»

كتب: غادة شعبان -

01:05 م | الجمعة 23 سبتمبر 2022

الفنانة الراحلة آمال زايد

علاقة من نوع خاص قائمة على التناغم والحُب جمعت بين الفنانة آمال زايد وابنتها الفنانة معالي زايد، ربما لم تستمر أكثر من 19 عاما، لوفاة الأم متأثرة بإصابتها بمرض السرطان بعد 40 يوما من وفاة ابنتها الكبرى «شقيقة معالي»، لكن ظلت الأخيرة، تتذكر حياتها مع والدتها وتذكرها في الكثير من اللقاءات التليفزيونية.

يتزامن اليوم 23 سبتمبر ذكرى وفاة الفنانة آمال زايد، التي رحلت متأثرة بالسرطان، ويُقدم «هُن» حكايات بينها وبين ابنتها معالي زايد.

تحدثت الفنانة معالي زايد، عن كواليس علاقتها بوالدتها الراحلة آمال زايد، خلال استضافتها في برنامج «ساعة صفا»، وعن عام الحزن بالنسبة لها، التي ودعت خلاله والدها ووالدتها وشقيقتها الكبرى، قائلة: «مكنتش بحب اللون الأسود لفترة طويلة، أخدت منه موقف، بيفكرني بفترة حزينة في حياتي، كان في عام اسمه عام الحزن بالنسبة ليا، فقدت فيه ماما وأختي وأبويا، كنت متلطشة يمين وشمال، أنا أصغر إخواتي، ماجدة اتوفت وبعدها ماما بـ40 يوما، وبابا بعدهم بـ9 شهور، كنت في أولى جامعة وقعدت شوية عند خالتي، وكنت عايشة لوحدي، القدر عمل معايا حاجات صعبة، مفيش أي حاجة تهزني بعد وفاتهم».

آمال زايد في عيون ابنتها «معالي»

«ماما اتوفت وأنا 19 سنة ووفاتها كسرتني»، عبارة تحدثت خلالها الفنانة معالي زايد، عن والدتها الفنانة الراحلة آمال زايد، خلال لقاء نادر لها مع الإعلامية صفاء أبو السعود، في برنامج «ساعة صفا»: «عمر ماما ما خدتنا معاها استديو ولا شوفنا ممثلين، لما اشتغلت في التمثيل مشيت على خطاها في كل حاجة بتعملها من حفظ النص والمواظبة على المواعيد واحترام زمايلي، معرفتش قد إيه ماما محبوبة إلا لما اشتغلت، كانت طيبة أوي وجميلة وموتها كسرني».

وعن كواليس حياتها بعد وفاة أسرتها، قالت معالي زايد: «تأثرت نفسيا بعد وفاة والدي ووالدتي وأختي، اتكسرت جدا، قررت أنجح في حياتي علشان أفرحهم بعد وفاتهم، ماما انتهت بعد وفاة أختي وجالها سرطان في الكبد».

معالي زايد عن والدتها: كانت طيبة أوي ومنظمة

وفي لقاء نادر آخر لها تحدث معالي زايد عن علاقتها بوالدتها، قائلة: «ماما مكانتش عايزة حد فينا يمثل خالص، مكنتش بترضى تاخدنا معانا، كانت دايمًا بتنزل مستعجلة أوي علشان المسرح، كانت لما بترجع بتكون تعبانة أوي ومعاها شنط كتير، وبتشرب كوباية اللبن علشان تهدي أعصابها، كانت منظمة جدًا».