رئيس التحرير:

أحمد الخطيب

رئيس التحرير

محمود مسلم

نتيجة الثانوية العامة 2022
علاقات و مجتمع

فنانات ندمن على أفلامهن.. روبي أصيبت بالإحباط وإلهام شاهين تحلم بمحو عمل

كتب: شريف سليمان -

02:16 ص | السبت 06 أغسطس 2022

الفنانة روبي

أعربت الفنانة روبي، عن ندمها على المشاركة في فيلم «حملة فرعون»، فرغم اجتهادها وتدربها على الأكشن ومواجهة الكثير من الصعوبات، حيث صعدت الجبال وتسلقت عمارة على الحبل، إلا أنها لم تجد رد الفعل الذي كانت تنتظره، بحسب تصريحاتها مع الإعلامية منى الشاذلي، مقدمة برنامج «معكم»، على قناة CBC.

فتيات ندمن على أفلامهن

 نرصد عددا من الفنانات اللاتي اعترفت بندمهن على المشاركة في بعض الأعمال الفنية.  

منى زكي

ندمت الفنانة منى زكي على المشاركة في فيلم «أحلام عمرنا»، مع الفنان مصطفى شعبان، خلال حوارها مع الإعلامي عمرو الليثي، قائلة إنه لم يكن بالمستوى الذي لم تكن تتمناه، كما أكدت أن فيلم «الحب الأول» من أعمالها التي تتمنى حذفها. 

إلهام شاهين

أكدت الفنانة إلهام شاهين، أنها ندمت المشاركة في فيلم «موت سميرة» إنتاج 1985، وكان ذلك في بداية حياتها الفنية، ووصفته بأنها نقطة سوداء، لا تستطيع محوها من تاريخها الفني، وكانت تؤدي دور حبيبة الملحن المشهور في الفيلم، وكان ندمها لأن الفيلم يحمل إساءة كبيرة إلى المبدع الكبير بليغ حمدي، ولا تحب تذكر الفيلم أو الحديث عنه، لأنها تعتبره ترويجا له.

مديحة يسري

من بين مشوارها الفني الطويل الذي امتدّ قرابة 90 فيلما، إلا أنّ النجمة مديحة يسري أعربت عن ندمها عن 3 أعمال سينمائية شاركت فيها، رغم مشاركتها مع نجوم كبار، وهذه الأفلام هي «الاعتراف» من بطولة فاتن حمامة وإخراج سعد عرفة، إذ لعبت دور فتاة ليل، بالإضافة إلى فيلم «رجل لا ينام» بطولة يوسف وهبي، وكان الفليم الثالث كان فيلم «النصف الآخر» من إخراج أحمد بدرخان، حيث شاركت في هذه الأعمال بناءً إلحاح من مديري مؤسسة السينما، حينها صلاح أبوسيف وحلمي رفلة. 

نبيلة عبيد

يعتبر فيلم «شباب في محنة»، أكثر ما ندمت عليه الفنانة نبيلة عبيد في حياتها، حيث جرى تصوير أحداثه في سوريا، وتدور أحداثه حول مجموعة من الشباب كل واحد منهم لديه محنة، حيث جرى عرضه في عام 1972، وهو من إخراج نجدي حافظ، وبطولة حسن يوسف ونبيلة عبيد وإبراهيم خان.

علا غانم

بعد مرور 11 عاما على عرضه، أكدت الفنانة علا غانم أنها نادمة عن المشاركة في  فيلم «أحاسيس»، وذلك خلال استضافتها في برنامج «كلمة أخيرة» الذي تقدمه الإعلامية لميس الحديدي، على قناة On، مشيرةً إلى أنها أنها كانت مجبرة على ذلك، لسد احتياجاتها وبعض الأقساط، ولفتت إلى أنها لا تحب أداء هذا الدور، حتى أنها كانت تتمنى أن تحذف الرقابة المشاهد المثيرة، لكن هذا لم يحدث: «لو رجع بيا الزمن مش هعمله أبدا».

رانيا يوسف   

قالت إنها ندمت على المشاركة في فيلم «هو في كده»، لأن فريق العمل لم يكن محترفا و«لعبوا في الفيلم» -على حد قولها-، إذ كان الفيلم يحمل اسم «حالة نادرة»، ثم تغير إلى «تراللي»، لكنه عُرض باسم «هو في كده»، وكان ذلك في عام 2013، من إخراج حسني صالح، وبطولة أحمد عزمي ولطفي لبيب وأشرف مصيلحي.

وخلال استضافتها ببرنامج «أنا والعسل» على قناة الحياة 2، من تقديم الإعلامي نيشان، قالت: «لعبوا في السيناريو وصوروا حاجات من ورايا».

مي كساب

أكدت الفنانة مي كساب، أنها ارتكبت خطأين في حياتها العملية، بمشاركتها في مسلسل «العتبة الحمرا»، وسِت كوم «لما تامر ساب شوقية»، مفسرة ذلك، بأنها لم تحصل على حقها في إبداء آرائها في العملين.

سهير رمزي

ندمت سهير رمزي على المشاركة في فيلم «المذنبون»، موضحة خلال تصريحات تلفزيونية: «فرحت به كثيرا، وحصلت على جائزة، كان فيلما رائعا وشارك فيه كل فناني مصر، وكنت ملتزمة وارتديت الحجاب، ولكن عندما يُعاد هذا الفيلم لا أشاهده، لا أشعر بأنني هذا الشخص، وهو ما ينطبق على أدواري في أفلام كثيرة.. لما يكون دور إجراء وعاجب الناس بزعل من روحي».