رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

انتقادات واسعة لـ مي حلمي ومحمد رشاد عقب تصريحاتهما المثيرة للجدل بعد انفصالهما

كتب: منة الصياد -

10:41 م | الإثنين 19 أبريل 2021

محمد رشاد ومي حلمي

انتقادات واسعة وُجهت خلال الساعات القليلة الماضية، لكل من المطرب محمد رشاد والإعلامية مي حلمي، وذلك عقب تصريحاتهم المثيرة للجدل وتوجيه التهم الواسعة لبعضهما البعض، وكشف أسرار حياتهما الخاصة، خلال استضافة كل منهما في حلقة منفصلة على حدى، ببرنامج «شيخ الحارة والجريئة» وتقدمه الإعلامية إيناس الدغيدي.

انتقادات رواد «فيس بوك» لمحمد رشاد ومي حلمي 

وجاء من بين تعليقات رواد موقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك»، «لا أنت إنسان كويس ولا هي شخصية كويسة، يعني كمية غلط على السوشيال وكل واحد يطلع سر التاني برة، الواحد بيستغرب الناس دي والتصرفات دي ولا كأنهم اتعلموا بربع جنيه»،«صدق اللي قال النهايات أخلاق، وأنتوا ما شاء الله»، «احترموا العِشرة حتى دي أسرار بيت».

تفاصيل انفصال محمد رشاد ومي حلمي 

على مدار أعوام أعلن الثنائي ارتبطهما وخطبتهما في عام 2018، لكن تم فسخها بشكل مفاجئ ومثير للجدل قبيل ساعات من انطلاق حفل زفافهما الأول، بسبب نشوب خلافات عائلية أدت إلى ذلك، حيث قالت مي خلال استضافتها في برنامج «شيخ الحارة والجريئة»: «هو سابلي الفرح ومشي.. هو جاي محدد من بليل إن في حاجة كانت غلط أهله مش موافقين على الموضوع».

محمد رشاد عن إلغاء حفل الزفاف الأول: شتمت خالي وطلبوا قائمة بمليون جنيه

فيما كان للمطرب رأي آخر، حول أسباب إنهاء حفل زفافهما الأول، حيث قال عن طليقته الإعلامية: «كان فيه مشكلة مع مامتها عشان قائمة الزواج.. كانت عايزاني أكتب قائمة بمليون جنيه وكل حاجة أنا اللي جايبها واعترضت ومشيت عشان شتمت خالي».

انفصال مي حلمي ومحمد رشاد

ومنذ أشهر، تداولت صفحات ومواقع التواصل الاجتماعي، أنباء انفصال المطرب محمد رشاد والإعلامية مي حلمي، بعدما قام الأول بإلغاء متابعة الأخيرة عبر موقع تبادل الصور والفيديوهات «إنستجرام»، في حين كانت لا تزال الأولى تحتفظ بصورها معه، لتنتهي هذه الزيجة عقب أشهر من زواجهما وسنوات من الحب.