رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

طفلة 4 سنوات تتعرض للتنمر بسبب «وحمة».. وأمها: الناس بتقولي هى محروقة

كتب: ندى نور -

05:22 ص | الخميس 15 أبريل 2021

طفلة تتعرض للتنمر

«حكمت عليها وحمة في وجهها بأن تواجه عدة أشكال من التنمر، بعد أيام من ولادتها»، إلا أن والدة الطفلة سيلين حاولت التخفيف عن ابنتها من خلال «التحفيز والتشجيع المستمر».

تتذكر دينا اباظة، والدة الطفلة سيلين 4 سنوات، أيام ولادة طفلتها التي لم تكن سهلة على الإطلاق بحسب وصفها: «أنا مش فاكرة اني اتوحمت علي حاجة معينة بس كنت باكل كل واي حاجة تيجي علي نفسي لحد يوم الولادة المياة نزلت وولدت قيصري علي طول بدون اختيار وجت أول فرحتي سيلين نورت قلبي وحياتي، مش هنكر عشت يوم صعب جدا وقت الولادة».

4 ساعات من المتابعة بعد ولادة سيلين: «كنت فاكرة أن ده طبيعي، لكن أول ما شوفت بنتى اتصدمت، ما بين فرحة أول مولودة ليا وقهرة وجع وتفكير كتير في مستقبلها، كانت كل معلوماتى عن الوحمة أنها بتبقى صغيرة، عمري ما شوفت الحجم ده غير في بنتي».

التنمر ببنتي كان بيجي من الناس الكبيرة أكتر من الأطفال 

أشكال مختلفة من التنمر تعرضت لها الطفلة صاحبة الـ4 سنوات: «المشكلة أن التنمر كان بيجي للطفلة من الناس الكبيرة أكتر من زمايلها الأطفال».

كلمات سلبية عدة استمعت لها الطفلة وهى في مقتبل العمر: «ايه ده؟ مالها؟ سلامتها؟ اتوحمتي علي ايه، وخلي بالك ليكون معدي،  دكتور قبل كده قال لي متقلقيش هتتجوز، في ناس كانت بتقولي هي محروقة ولا ايه، ده غير نظرات التعاطف».

حاولت الأم التخفيف عن ابنتها من حين لآخر بالكلمات الايجابية، خوفا من فقدان ابنتها الثقة بنفسها وهى في مقتبل العمر، لا تستوعب سوى نظرات الآخرين إليها: «بفضل طول الوقت اقولها انتي مميزة ومختلفة، علشان تحب شكلها كل ما تبص لنفسها في المراية».