رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

«آيبري» مدونة كورية تصوم رمضان لأول مرة بعد إسلامها: شيئا ما لمس قلبي

كتب: غادة شعبان -

07:59 م | الثلاثاء 13 أبريل 2021

المدونة الكورية آيبري

يأتي شهر رمضان الكريم حاملًا معه الرحمة والبركة والمغفرة، فهو ذو مكانة خاصة عن باقي شهور السنة الهجرية، يرتبط في الدول الإسلامية بالعديد من الشعائر الدينية كأداء صلاة التراويح والاعتكاف في العشر الأواخر، وهي الأمر الذي يجد فيه المسلمون متعتهم المفضلة.

«طالما سمعت كثيرًا عن شهر رمضان ومكانته الخاصة عند المسلمين، وطقوسهم المعتادة خلاله، لم أكن أستطع الوصول لمشاعرهم وأحاسيسهم هذه حتى إن ذقت عظمة الإسلام، قبل سنوات عدة»، هكذا تحدثت المدونة الكورية آيبري، عن شهر رمضان الكريم وعن طقوسها منذ أن اعتنقت الدين الإسلامي قبل 3 أعوام مضت.

روت المدونة الكورية «آيبري»، كواليس طقوسها في الشهر الكريم، خلال حديثها لـ«هن»، قائلةً: «هذا هو ثالث رمضان لي بعد اعتناقي للدين الإسلامي، وارتداء الحجاب، هذا الشهر له مكانه خاصة انتظر قدومه كل عام بنفس هادئة ومطمئنة، كالأم التي تنتظر فرحة قدوم ابنها لتضمه إلى صدرها حتى تهدأ وتستقر».

«آيبري» تعشق ابتهالات النقشبندي والصلاة في المساجد

سعادة بالغة لم تستطع الكلمات وصف المشاعر التي تشعر بها المدونة الثلاثينية، التي كانت تقضي معظم الشهر داخل المساجد التركية إذ هي كانت دائمة التردد عليها قبل تفشي وباء كورونا، الذي حرمها من جمال وروعة المنظر، مضيفةً: «منذ المرة الأولى لي داخل مسجد شعرت بأن هناك شيئا ما لمس قلبي لم أستطع وصفه، حتى وجدت نفسي أجهش في البكاء، فأنا أُحب سماع أصوات الشيوخ وخاصة النقشبندي، في الابتهالات إذ يعتبر من أساسيات الشهر الكريم».

تحرص الفتاة الثلاثينية على مشاهدة مكة المكرمة والحرم من خلال البث المباشر على موقع يوتيوب، إذ يجعلها تشعر بأنها تقضي رمضان بداخله: «لم تسنح لي الفرصة بزيارة الأماكن المقدسة فقد كنت أود أداء العمرة العام الماضي والحالي، ولكن أعاق كورونا المخططات والأماني، فأنا أحب سماع القرآن وبخاصة آية الكرسي من الشيخ ماهر المعيقلي».

«آيبري»: أصوم للمرة الأولى في رمضان

تؤدي الفتاة الثلاثينية الفروض الخمس داخل منزلها في كوريا، وتحرص على إقامة الشعائر وختم القرآن الكريم أكثر من مرة خلال الشهر، متابعةً: «لم أتمكن من مقابلة الناس من حولي هذه الأيام، أعتقد أنه سيكون من الصعب إقامة احتفال في كوريا هذا العام، بسبب الهالة، هناك أمر قانوني بمنع المجموعات التي يزيد عدد أفرادها عن 5 أشخاص، لذا سألتزم منزلي، فضلًا عن إصابتي بوعكة صحية وأوصاني الطبيب بالإفطار ولكنني شعرت بعدم الارتياح، لذلك أحاول أن أبذل قصارى جهدي بقدر ما أستطيع، اليوم أصوم لأول مرة في رمضان، أتمنى أن يجعل الله كل شيء أسهل».