رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

«الضوء الشارد».. «ميار» تفقد عريسها في شهر العسل «مات وملحقتش تتهنى»

كتب: آية أشرف -

07:12 م | الثلاثاء 30 مارس 2021

الدكتور علي الجارحي وعروسته

كان مشهدا مؤلم لم يتخطاه مشاهدو المسلسل الشهير «الضوء الشارد»، فقصة فارس وفرحة، التي بدأت بالإعجاب والحب، ثم تكللت بالزواج، سرعان ما انتهت أثناء أيام شهر العسل، بعد حادث أودى بالعريس.

23 عامًا مرت على عرض المسلسل، الذي عاد يتكرر اليوم على أرض الواقع، بعدما انتهت قصة حب الدكتور علي الجارحي، وزوجته ميار، خلال عودتهما من شهر العسل.

ساعات قليلة فصلت بين تعليقات أصدقاء العروسين بالمباركات والتهاني، وبين الدعاء بالرحمة والمغفرة للعريس الطبيب علي الجارحي الذي ترك عروسته بعد 10 أيام فقط من الزفاف، اثر انقلاب سيارته أثناء عودتهما من شهر العسل.

زفاف سعيد.. كانت ليلة ولا ألف ليلة

كريم السيد، صديق العروسين، أكد أن الفقيد على الجارحي، طبيب الأنف والحنجرة بمستشفى بني سويف، عقد قرانه على «ميار» من الإسكندرية في 19 مارس الماضي، بينما احتفلوا بالزفاف 20 مارس: «كانت ليلة ولا ألف ليلة وليلة بقاعة في نادي الضباط ببني سويف، عشنا معاه فرحته اللي جات بعد شهور من الخطوبة، كان مستني يجمعه بيت واحد بميار».

اقرأ أيضا: عرسان السما.. 6 أزواج انتظرهم الموت في شهر العسل

وتابع صديق العريس لـ«هن»: «كل حاجة كانت كويسة، الفرح كله كان مبسوط بيهم وليهم، سيرته الحلوة كانت سبقاه وصحابه مبسوطين بيه عريس».

شهر العسل أنهى القصة.. العريس مات والعروسة في المستشفى

مع نهاية حفل الزفاف، اتجه العروسان لقضاء شهر العسل، بإحدى المدن الساحلية، 10 أيام فقط كانت تلك المدة التي جمعت بين العروسين، وقبل أن يدخلا شقة الزوجية، انتهى الأمر بانتهاء شهر العسل قبل العودة للمنزل.

بحسب كلام «كريم»: «كانوا راجعين بعد ما قضوا أيام بسيطة هناك وهما راجعين على طريق الصحرواي طريق الزعفران العربية اتقلبت بيهم وأدت إلي وفاه علي».

وأشار صديق الفقيد، إلى أن العريس لفظ أنفاسه الأخيرة رغم نقله إلى مستشفى بني سويف لتلقي العلاج إلا أن أمر الله كان محتوم.

وتابع: «بالنسبة لعروسته ميار بعد فحوصات طبية وإجراءات ليها من جانب الأطباء والرعاية في المستشفى أكدوا أنها في حالة مستقرة حالياً والحادث أدى إلى بعض الكدمات السطحية عندها، لكن لسه في الرعاية».