رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

«قالها بحبك على واتساب».. قصة حب هنادي مهنا وأحمد خالد صالح (فيديو)

كتب: غادة شعبان -

10:33 ص | الثلاثاء 23 مارس 2021

هنادي مهنا وأحمد خالد صالح

علاقة حب جديدة في الوسط الفني تولدت بين ثنائي في مقتبل العمر ذكرت الجميع بثنائيات الزمن الجميل «عمر الشريف وفاتن وحمادة»، «ليلى مراد وأنور وجدي» مع اختلاف ظروف الزمان والمكان، هنادي مهنا وأحمد خالد صالح استطاعا خلال الفترة الماضية جذب الأنظار إليهما بقصة حبهما التي انتهت بالزواج. 

ومؤخرا أعلنت الفنانة الشابة هنادي مهنا، إصابتها بفيروس كورونا المستجد، عبر خاصية «استوري»، على موقع تبادل الصور والفيديوهات «إنستجرام»، قائلةً، «كوفيد-19 إيجابي، الحمد لله».

وطالبت الفنانة من متابعيها بالدعاء لها بتماثل الشفاء، بعدما تبينت إيجابية المسحة.

وما هي إلا ساعات قليلة حتى خرج الموسيقار هاني مهنا، معلنًا إصابة الفنان الشاب أحمد خالد صالح، زوجة ابنته الفنانة الشابة هنادي مهنا، بفيروس كورونا، وذلك بعدما ثبت إيجابية المسحة التي أجراها مؤخرًا.

ويُقدم هٌن خلال السطور التالية، محطات في علاقة الثنائي أحمد خالد صالح، وزوجته الفنانة هنادي مهنا.

روى الثنائي خلال استضافتهما في برنامج «صاحبة السعادة»، مع الإعلامية والفنانة إسعاد يونس، كواليس علاقتهما وحبهما، إذ قالت هنادي: «قالي بحبك على واتساب، واتقالت وموقفناش عندها، وكملنا كلامنا موقفناش».

والتقط الفنان أطراف الحديث، «قولتها لما حسيت بيها، وقلت لازم تطلع دلوقتي، وكان عيد ميلاد واحدة صديقتنا وهي مجتش عشان عندها تصوير، وقبلها كنا بنتقابل صدف، وكان بالنسبة لي لما بتضايق من الزحمة والدوشة أقعد معاها ونرغي وخاصة هي بترغي كتير».

رد «هنادي» كان صادما لأحمد عندما أفصح لها عن حبه، «بدأنا ننزل كتير وكان بيهتم بيا كتير، وأنا قولت مش هرتبط بحد دلوقتي وأنا عندي كرير وكنت بعمل 3 مسلسلات في وقت واحد وده صعب جدا، وكنت بلاقي الوقت إني اشوفه واقعد معاه ونخرج ولما بنتفرج على التلفزيون بنفضل نحلل المشاهد».

تتذكر هنادي، مكالمة هاتفية استمرت 4 ساعات بينهما كانت دليلا على عمق العلاقة التي جمعتهما قبل أن تتوج بالزواج، «أنا قاعدة في الكرفان وأنا بصور مسلسل، وأحمد قاعد في كرفان بيصور فيلم، وكان فيه حاجات بتتأخر وقعدنا نتكلم والمكالمة وصلت 4 ساعات، ومن هنا بقا فيه حاجة اللي هو رايح فين وجاي منين وهنروح فين».