رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

غسيل المواعين ومصروف البيت.. خناقات أسرية انتهت بشكل مأساوي

كتب: روان مسعد -

06:56 ص | الأربعاء 06 يناير 2021

انتحار زوجة

المشكلات الأسرية ليست جديدة على البيوت المصرية، وتختلف من طريقة التربية، والمشاجرة على مصروف البيت، وغسل المواعين وتنظيف المنزل وغيرها من الأمور الكثيرة التي يمكن أن يختلف عليها الزوجان، والتي تنتهي عادة بشكل طبيعي، إلا أنه حدثت مؤخرا قصتان مأساويتان بين زوجين أدت إلى نهاية مأساوية خاصة للزوجة.

مشاجرة مصروف البيت

بسبب 300 جنيه، نشبت مشاجرة عنيفة بين رجل في السبعينيات من عمره، وزوجته، في إحدى قرى محافظة الشرقية، حيث طالبت الزوجة بزيادة مصروف البيت، فما كان من زوجها إلا أنه انفعل عليها بشدة، وتطور الشجار بينهما إلى تطاول بالأيدي.

وفي نهاية المشاجرة ألقى الرجل بزوجته من الدور العلوي في مسكنهما بالشرقية، وسقطت على الأرض، وتسبب سقوطها من البلكونة في إحداث كدمات وسحجات لها في جسمها، وتلقي مركز شرطة الزقازيق بلاغ بسقوط ربة منزل من البلكونة تبين فيما بعد أن زوجها هو من ألقاها بعد مشاجرة عنيفة نشبت بينهما.

مشاجرة بسبب غسل المواعين

عروس الحوامدية لم تحتمل في زواجها سوى عدة أشهر فقط، دخلت بعدها في حالة نفسية سيئة، وأصبحت تفتعل المشكلات مع زوجها بحسب أقواله في تحقيقات النيابة، حتى أنهت العروس قصتها في عيش حياة هنيئة مع زوجها بالانتحار شنقا داخل غرفتها.

قال الزوج إنه في بداية الزواج لم يشهدا مشاجرات كثيرة، وإنما في الفترة الأخيرة كان كثير الشجار هو وزوجته، وفي آخر مرة، تشاجر معها بسبب كثرة المواعين المتسخة في الحوض، فبدأت في رفع صوتها فترك المنزل خوفا من تفاقم المشكلة.

طلبت منه زوجته بعصبية عدم التدخل في شؤون البيت، وخرج الزوج، عاد مرة أخرى ليجدها جثة هامدة، وقد انتحرت بمفردها داخل غرفتها، بعد أن أغلقت الباب عليها.