رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

من "الصحة" للأمهات: 7 فوائد للرضاعة الطبيعية

كتب: مريم الخطري -

11:13 ص | السبت 21 نوفمبر 2020

الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة

حددت وزارة الصحة والسكان، فوائد الرضاعة الطبيعية للطفل والأم، وذلك في إطار حرص وزارة الصحة على تقديم روشتة طبية للمواطنين من جميع الفئات في ظل الظروف الاستثنائية التي يمر بها العالم من انتشار فيروس كورونا.

وقالت وزارة الصحة، في منشور توعوي لها، إن الرضاعة الطبيعية تقوي مناعة الطفل وتحميه من أمراض الطفولة الشائعة مثل الالتهاب الرئوي والإسهال.

وتابعت أنَّ الرضاعة الطبيعية تحفز النمو السليم لفم وفك الطفل وإفراز الهرمونات اللازمة للهضم، كما تحمي الرضاعة الطبيعية الأم من الإصابة بالاكتئاب وحدوث نزيف ما بعد الولادة.

واستكملت: كما توفر الرضاعة الطبيعية العناصر الغذائية التي يحتاجها الطفل للنمو الصحي، وتحسن من ذكاء الطفل وتعزز الترابط بينه وبين أمه، مؤكّدة أنَّها أيضًا تقلل من مخاطر الإصابة بسرطان الثدي والمبيضين والسكر من النوع الثاني.

وحذرت وزارة الصحة من الإفراط في استخدام المضادات الحيوية يؤدي إلى مقاومة الميكروبات للمضادات الحيوية حيث يصبح الميكروب مقاوما للدواء الأصلي الذي كان يستخدم في علاج العدوى التي يتسبب فيها هذا الميكروب.

وأشارت إلى أنَّه يتمّ استهداف الجمهور بالتوعية من خلال نشر رسائل توعوية على منصات التواصل الاجتماعي لتعزيز الوعي المجتمعي بالممارسات الصحيحة للتصدي للإفراط في استخدام المضادات الحيوية مما يمثل خطراً عالمياً كبيراً على الصحة العامة، مضيفة أنَّه يتمّ عقد ندوات تثقيفية للفرق الطبية من خلال إدارات وفرق مكافحة العدوى بجميع محافظات الجمهورية، وتشجيع المواطنين والفرق الطبية لاعتماد أفضل الممارسات لتجنب استمرار ظهور حالات العدوى المقاومة للأدوية وانتشارها.

ولفتت إلى أنَّ سوء استخدام المضادات الحيوية دون داع خاصة عند ظهور أعراض البرد أو الانفلونزا قد يفقدها فاعليتها، مؤكّدة أنَّ معظم هذه الأنواع من العدوى سببها فيروسي، مشددًا على ضرورة غسل الأيدي باستمرار للحماية من معظم أنواع العدوى وبالتالي تقليل تناول المضادات الحيوية مما يحافظ على فاعليتها.