رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

قطع هدومها وسابها تنزف.. تفاصيل هتك عرض طفلة أثناء عودتها من الحضانة

كتب: آية أشرف -

09:52 م | الأربعاء 28 أكتوبر 2020

التعدي على طفلة اثناء عودتها من الحضانة

داخل مركز تمي الأمديد بمحافظة الدقهلية، لم تتوقع "ملك" صاحبة الـ 5 سنوات، أن تتعرض لهذا الموقف خلال عودتها من الحضانة. 

طفلة لم تتخطَ الـ 5 سنوات، لم تحلم سوى بيوم هنيء، وصداقة بالحضانة، وقطعة حلوى آخر اليوم، ونوم دافئ في حضن اسرتها، قبل أن يقرر أحد شباب محافظتها التعدي عليها، تنفيذًا لأوامر شهوته وشيطانه.

ليقرر انتظارها خلال عودتها من الحضانة، والاستفراد بها في مكان مهجور، متعديًا عليها وتركها غارقة في دمائها، دون رحمة أو شفقة.

"ملك" ابنة سائق التوكتوك، التي تعرضت لأشد أنواع الانتهاكات، بعدما قرر شاب 27 عامًا، تمزيق ملابسها والتعدي عليها جنسيًا، وتركها تنزف الدماء، قبل أن يشاهدهما طالب بالابتدائية ويخبر والدتها بالجاني، في ظل صدمة وصراخ الطفلة التي لم تستوعب ما حدث لها.

من جانبه كشف محمد أحمد محمود، والد الطفلة، الذي يعمل سائق "توك توك"، لـ "هن" تفاصيل الحادث، مؤكدًا أنه تم يوم الأحد الماضي، أثناء عودة طفلته من الحضانة، قائلًا: "أمها بتوديها وتجيبها، لكن اليوم ده النور قطع في الحضانة، فخرجوهم بدري نص ساعة، ومشيت مع صحابها نص الطريق وبعدين بقت لوحدها". 

وتابع "والد الطفلة": "المتهم قابلها وقالها تعالي أروحك، ولما رفضت حط إيديه على بقها وخدها مكان مهجور وعمل اللي عمله ده، ولحسن الحظ في طالب جارنا في ابتدائي شافوا". 

"قطع هدومها وسابها تنزف".. هكذا استكمل الوالد كلامه، قائلًا: "البنت جاية تصرخ وهدومها متقطعة، وبتنزف دم، ومش بتنطق مين عمل فيها كدة، لكن الولد اللي شاف جيه وحكالنا، وقتها روحت عملت محضر". 

"معرفش اغتصاب كامل ولا محاولة"

وأشار والد الضحية، إلى أن والدتها ذهبت بها لطبيب النسا، لكنه أمر بإبلاغ الشرطة: "عرفت من القسم إن المتهم كان عنده سابقة تعدي قبل كده، وقالولنا روحوا الطب الشرعي عشان نثبت هو اغتصاب كامل ولا محاولة، أو هتك عرض ولسة التقرير هيظهر لكنهم قبضوا عليه".

وكان اللواء رأفت عبدالباعث، مدير أمن الدقهلية، تلقى إخطارا من اللواء مصطفى كمال، مدير مباحث المديرية، بورود بلاغ من أسرة طفلة بدائرة مركز تمي الأمديد، إلى مأمور المركز، بوقوعها ضحية جريمة "هتك العرض"، من قبل أحد الأشخاص، في أثناء عودتها من الحضانة.

وانتقل الرائد محمد المهدي، رئيس مباحث تمي الأمديد، إلى مكان الواقعة، وبسؤال والد الطفلة، أكد أنه حال خروج طفلته، البالغة من العمر 5 سنوات، من الحضانة، طلب منها أحد الأشخاص توصيلها إلى البيت، وانحرف بها عن خط سيرها، واقتادها إلى منطقة مهجورة خلف مدرسة القرية، وحاول هتك عرضها.

ووجه مدير المباحث بتشكيل فريق بحث، وسرعة تحديد هوية المتهم والقبض عليه، وتمكنت مباحث المركز، من تحديد أوصافه والتعرف عليه، وبإلقاء القبض عليه، بعد استئذان النيابة العامة، تبين أنه عاطل، يبلغ من العمر 26 عاما، وبمواجهته بالبلاغ المقدم ضده وأقوال الطفلة، اعترف بصحتها، وأمرت النيابة العامة بحبس المتهم 4 أيام علي ذمة التحقيقات.