رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

حفلة رقص وكورونا وحادث.. ماذا حدث للطلاب في الأسبوع الأول من المدارس

كتب: آية أشرف -

06:36 ص | الجمعة 23 أكتوبر 2020

طلاب العام الدراسي الجديد

انتهى الأسبوع الأول من العام الدراسي الجديد، وبدأت العطلة الأسبوعية، حيث بدأ العام الدراسي الجديد يوم السبت الماضي على مستوى محافظات الجمهورية، وسط إجراءات احترازية مشددة من قِبل الدولة، في إطار مواجهة تفشي أزمة فيروس كورونا.

ومع بدء الساعات الأولى من العام الدراسي الجديد 2020/2021، تصاعدت العديد من المشكلات والحوادث التي تعرض لها الطلاب والمعلمون، كان آخرها سقوط مروحة سقف على طالب بمدرسة في الفيوم.

سقوط مروحة على طالب بمدرسة في الفيوم

 تعرض طالب، بالصف الثالث الإعدادي، بمدرسة الفيوم الإعدادية الحديثة بنين، لحادث سقوط مروحة على رأسه، ما تسبب في إصابته بكسر في الأنف، وجروح خلف بالوجه وبجوار العين، ما احتاج إلى 17 غرزة.

من جهته، أحال محمد عبدالله، وكيل وزارة التربية والتعليم بمحافظة الفيوم، إدارة مدرسة الفيوم الإعدادية الحديثة للبنين، للتحقيق بالشؤون القانونية بالمديرية، عقب واقعة سقوط مروحة فوق رأس الطالب.

"17 غرزة بالوجه".. سقوط مروحة على طالب بمدرسة في الفيوم 

حفلة رقص في المدرسة 

حادث سقوط المروحة لم يكن الأبرز وحده، فيما شهده العام الدراسي خلال أسبوعه الأول، حيث حدث أمر آخر أثار الجدل مؤخرًا، بعدما تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي، مقطع فيديو، أول أمس الأربعاء، يظهر مجموعة من الطلاب يرقصون على الأغاني باستخدام السبورة الذكية.

من جانبه أكد الدكتور محمد سعد، وكيل وزارة التربية والتعليم بالجيزة، اتخاذ عدد من الإجراءات القانونية ضد الواقعة، قائلًا: "الواقعة مؤسفة، وتبين أنها في الصف الثاني الثانوي، وتم وقف مديرة المدرسة والمشرف العام، وإحالتهما للنيابة الإدارية، بالإضافة إلى معاقبة الطلاب وفق القانون".

إحالة مديرة ومشرف مدرسة بالجيزة للنيابة الإدارية بسبب حفلة رقص 

إجبار فتاة على ارتداء الحجاب

تعرضت الطالبة "ر. ص. ف."، بالصف الأول الإعدادي بمدرسة بلبيس الرسمية للغات، لتهديد وإجبار من قِبل معلمتها لارتداء الحجاب، الأمر الذي اثار جدلًا واسعًا عبر منصات "السوشيال ميديا". 

وكانت "لمياء لطفي" ولي أمر التلميذة فتحت الحديث عن الأمر عبر منصات "السوشيال ميديا" بل وتصعيده قانونيًا. 

ونشرت "الأم" قائلة: "كلموا ريم النهاردة فعلًا على الحجاب وإنه جزء من الزي المدرسي والبسيه في المدرسة واقلعيه برة ومش هاندخلك المدرسة من غيره".

وتابعت: "أنا هصعد طبعًا وهكتب اسم المدرسة والمدرسين والمدير بعد ما أرجع لإدارة المدرسة كإجراء أولي لأن اللي كلمتها مدرسة الألعاب وجايز ده يكون تصرف فردي مدير المدرسة مش موافق عليه". 

ومن جانبه، أكد رمضان عبد الحميد، وكيل وزارة التربية والتعليم بالشرقية، أنه تم فتح تحقيق في شكوى ولي أمر طالبة بالمرحلة الإعدادية، بشأن محاولة إجبار وكيلة مدرسة لابنته على ارتداء الحجاب، مشيراً إلى أنه في حال ثبوت صحة الشكوى، سيتم إتخاذ إجراء حاسم وفقاً للقانون.

 وأضاف وكيل وزارة "التعليم"، في تصريحات لـ"الوطن"، أنه ليس هناك في القانون ما ينص على ارتداء الطالبات غطاء للرأس ضمن الزي المدرسي، وأن ارتداء الحجاب من عدمه هو حرية شخصية للطالبات وأسرهن، وليس لأحد التدخل في ذلك، وأوضح أن الطالبات المجبات يطلب منهن ارتداء "إيشارب" أو طرحة بيضاء اللون وحسب.

إصابة معلمة بكورونا واشتباه في 4 طالبات

تعد هي الحدث الأبرز، والأكثر خوفًا، وذلك بعدما أُصيبت معلمة، بمدرسة على رفيع الثانوية بنات، بمدينة رأس غارب شمال محافظة البحر الأحمر، بفيروس كورونا واشتباه في زميلتها، وظهور أعراض على 4 طالبات بالمدرسة ذاتها، وعزلوا صحيا.

وأكد أحد المدرسين لـ"الوطن"، رفض ذكر اسمه، اشتباه إصابة 4 طالبات بنفس المدرسة، لظهور أعراض تشابه كورونا، وتغيبوا عن المدرسة، وفضلوا البقاء في العزل المنزلي لمدة 14 يوما، كإجراء احترازي، مشيرا إلى ارتفاع نسبة الغياب بين الطالبات اليوم الخميس، خوفا من إصابتهم بالفيروس.

ورفض عدد من أولياء الأمور برأس غارب، ذهاب بناتهم للمدرسة، مطالبين بغلق المدرسة طبقا لقرار وزارة التربية والتعليم، لمدة 14 يوما في حالة ظهور أكثر من حالة في مدرسة واحدة، مؤكدين أن صحة الطالبات في المقام الأول.