رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

استجابة لـ"الوطن".. طبيب يتبنى علاج طفل التوحد المغتصَب: يحتاج 15 جلسة

كتب: يسرا محمود -

08:41 م | الأحد 12 يوليو 2020

اغتصاب طفل

استجابت شاهيناز أنور هاشم، رئيس مجلس إدارة جمعية أصدقاء الغد المشرق لرعاية الفئات الخاصة، للاستغاثة التي نُشرت بموقع "هن" التابع لجريدة "الوطن"، بشأن مطالبة أماني البيومي والدة "مصعب" الطفل المصاب بالتوحد الذي تعرضت للاغتصاب، بعلاج نجلها نفسيا، من آثر صدمة الاعتداء الجنسي.

وتبني الدكتور يوسف إبراهيم، دكتوراه فى التوحد من جامعة عين شمس، واستشارى فنى بالجمعية، الذي أوضح تفاصيل حالة "طفل التوحد المُغتصَب"، قائلا لـ"الوطن"، إن "مصعب"  يعاني من تأخر ذهنى مع طيف خفيف توحد يسمى اضطراب أسبرجر.

وأشار إلى أنه يعاني من نوبات هلع، وشعر بخوف شديد على جسده، على آثر تعرضه  للاغتصاب، كما أنه يفتقد الثقة بنفسه وبالآخرين، بسبب استباحة جسده في واقعة الاعتداء عليه.

وتابع "إبراهيم"، أن الطفل يحتاج إلى دعم وإرشاد نفسى، لافتا إلى أنه سيعقد معه 15 جلسة علاج، فضلا عن الجلسات جماعية مع شباب من الفئة العمرية نفسها، للتعرف على نماذج إيجابية تساعده على تخطي الأزمة النفسية.

وأوصى بضرورة انتقال أسرة مصعب من محل سكنهم، الذي وقعت فيه الحادثة، لمساعدة الطفل على تجاوز الأزمة، في ظل عدم تمكن "البيومي" من توفير نفقات لشراء أو تأجير منزل جديد، خاصة أنها مطلقة وغير عاملة، ولا يمكن التصرف في الشقة الحالية، لكونها "مُمَكنة" منها للسكن فقط، محاولة رفع قضية للنظر إلى حالتها.

والدة طفل التوحد المُغتصَب تروي تفاصيل الواقعة

وقالت "البيومي" في تصريحات خاصة لـ"الوطن"، إن واقعة الاعتداء الجنسي حدثت في يناير الماضي، مضيفة: "الموضوع بدأ لما سبته يلعب كورة في الشارع وروحت مشوار، ورجعت لقيت ولدين بيضربوه، بس متوقعتش يكون حصل حاجة"، لافتة إلى أنها اكتشفت بعد ذلك إن تلك الواقعة وراء اغتصاب نجلها، التي تمت على يد أحد المراهقين المعتدين عليه بالضرب، ويدعى "أحمد"، وهو من سكان المنطقة، ومعروف بالانفلات الأخلاقي بالرغم من عدم تجاوزه 15 سنة.

وتابعت، أن ابنها صعد إلى المنزل في صمت دون التحدث عن تفاصيل الأذى الذي تعرض له، إلا أنها اكتشفت بالصدفة ملابس داخلية لنجلها ملطخة بنزيف، "فربط الخيوط ببعضها، وعرفت إنه ده بسبب أحمد" .

وواجهت "البيومي" أسرة "أحمد" بالواقعة، إلا أنهم أنكروا في البداية، ولكنها أخرجت لهم دليل الإدانة الملطخ بالدماء "لقيت قريبهم بيقولي خلاص بلاش تفضحي ابنك"، إلا أنها أصرت على تحرير محضر، واعترف الجاني بجرمه في التحقيقات، وتم إيداعه في الحبس، و"من ساعتها وهما بيشتمونا، ومش بنقدر نرد عليهم، دول سوابق، وأمه مرفوع عليها قضايا نصب".

صُدمت والدة الطفل المصاب بالتوحد، بالإفراج عن المدان على ذمة القضية مع دفع كفالة مالية، بالرغم من اعتراف.

"النائب العام" يطعن على براءة المتهم بهتك عرض "طفل التوحد"

وأمر المستشار حمادة الصاوي، النائب العام، بالطعن على حكم صادر ببراءة متهم بهتك عرض طفل مصاب بالتوحد، والتحقيق في شكوى والدته من تعدي ذوي المتهم المذكور عليها.

وسألت النيابة العامة الشاكية وزوجها اللذين شهدا بتعدي المشكو في حقها عليهما ونجلهما بالسب علنًا أمام جيرانهم خلال الحفل الذي أقامته أسفل مسكنهم، وباستجواب المشكو في حقها أنكرت الاتهام المنسوب إليها مدعية تعدي شاكيتها عليها بالسب، وأنكرت الأخيرة وزوجها ذلك، وأمرت النيابة العامة بإخلاء سبيل المشكو في حقها إذا سددت ضمانًا ماليًّا قدره ألف جنيه، وطلبت تحريات الشرطة حول الواقعة وشهودها.