رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

صحة

سموم وحروق وتأثير على المناعة.. أضرار مطهرات اليدين في زمن كورونا

كتب: ندى نور -

10:45 م | الجمعة 10 يوليو 2020

مطهر اليدين

أصبحت مطهرات اليدين جزءا أساسيا من الحياة اليومية لا يمكن الاستغناء عنه، ونظراً لأن استخدام المعقمات قد ازداد بشكل كبير في الآونة الأخيرة، فإننا بحاجة إلى توخي الحذر الشديد عند استخدام المعقمات لتفادي أي أضرار محتملة.

ومن أضرار استخدام معقم اليدين كما أوردها موقع "تايمز أوف إنديا":

التريكلوسان يؤثر على الغدة الدرقية والكبد

يوصى باستخدام معقم اليدين بنسبة 60% على الأقل من الكحول حتى يكون فعالاً. لكن بعض المطهرات التي لا تحتوي على الكحول تحتوي على تريكلوسان، وهي مادة قوية مضادة للجراثيم تستخدم في المبيدات الحشرية. يمكن أن يمتص الجلد هذه المادة بسهولة، مما يؤثر على وظيفة الغدة الدرقية، ويضر بالكبد والعضلات.

المواد الكيميائية تضر المناعة

يستخدم البعض مطهر اليدين قبل تناول أي شيء مباشرة وتحتوي معقمات اليدين على الكثير من المواد الكيميائية وانتقالها من اليد عبر الطعام يمكن أن يضر بالمناعة خاصة عند الأطفال الصغار.

السموم

عندما تكون معقمات اليد معطرة، فهذا يعني أنها محملة بمزيد من السموم والمواد الكيميائية.

الحروق

يمكن أن يسبب معقم اليدين أيضاً ضرراً جسدياً، إذ إن الكحول الموجود في معقم اليدين يجعله قابلاً للاشتعال. إذا قمت بوضع المعقم على يديك واقتربت من النار، فقد يتسبب ذلك في الإصابة بالحروق.

تنظيف الكمامة بمعقم اليدين

القيام بذلك يمكن أن يحجز أبخرة المطهر في الكمامة، وعندما ترتدي الكمامة بعد ذلك، يمكن أن تسبب هذه الأبخرة بالإصابة بالغثيان والقيء.